قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مقديشو: تنظم الأمم المتحدة اعتبارا من يوم الأحد المقبل مؤتمرا يضم مسؤولين في الحكومة الانتقالية الصومالية وآخرين في بعض المناطق التي تتمتع بحكم ذاتي للبحث في المأزق السياسي الذي يشهده الصومال .

وأوضحت الأمم المتحدة اليوم في نيروبي أن أحد أهداف المؤتمر هو رسم معالم نهاية الحكومة الانتقالية التي أظهرت عجزها عن تحقيق المصالحة في بلد يعاني حربا أهلية منذ رحيل الرئيس محمد سياد بري قبل عشرين عاما.
واعتبر الممثل الخاص للمنظمة الدولية في الصومال اوغسطين ماهيغا ان quot;القادة الصوماليين والشعب الصومالي أظهروا نيتهم لإنهاء الحكومة الانتقاليةquot;.

كما يناقش المؤتمر الذي يستمر حتى الثلاثاء المقبل كيفية تحسين الوضع الأمني في الصومال.
وكان مقررا حل الحكومة الانتقالية الصومالية في أغسطس الفائت لكن رئيسها الحالي شريف شيخ أحمد ورئيس البرلمان شريف حسن شيخ عدن توافقا في يونيو على التمديد لها لمدة عام. وينتخب الصوماليون رئيسي الدولة والبرلمان المقبلين في اب/اغسطس 2012.