قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: قال مسؤولون اميركيون الاربعاء ان تنظيم القاعدة يسعى الى تثبيت اقدامه وبناء شبكات في ليبيا مستفيدا من الفوضى السائدة بعد سقوط نظام القذافي.

وقال احد المسؤولين خلال لقاء مع الصحافيين في مقر وزارة الدفاع ان شبكة القاعدة وتنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي quot;يحتمل انهما يعملان على الاستفادة من الوضع وهذا يقلقناquot;.

واضاف ان بعض قاعدة التنظيمين اعربوا عن رغبتهم في الاستفادة من سقوط النظام في ليبيا لكي يكون لهم دور فيها.

وقال مسؤول اخر ان المجلس الانتقالي حريص في الوقت الحالي على القضاء على اخر جيوب مقاومة النظام السابق اكثر من اهتمامه بمحاربة القاعدة، الامر الذي كان يعتبر من اولويات نظام القذافي.

وقال المسؤول الذي فضل عدم ذكر اسمه ان quot;من بين اهداف (القاعدة) بناء شبكة داخلية للعمل على المدى البعيد. انهم منكفئون الان ولكنهم مصدر قلق على المدى البعيدquot;.

واضاف ان اعضاء شبكة القاعدة quot;يعلمون ان من مصلحتهم ان يتكتموا لانهم ان اعطوا الانطباع بانهم يتحركون كثيرا فان ذلك سيلفت الانتباه اليهم وهو ما لا يرغبون بهquot;.

واعلن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الاربعاء ان تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي حصل على الكثير من الاسلحة التي نقلت الى خارج ليبيا من المستودعات المهجورة للنظام السابق في ليبيا.