قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عدن: اكدت مصادر قبلية لوكالة فرانس برس ان شيوخ قبائل يقومون بوساطة من اجل اخراج مسلحي تنظيم القاعدة من مدينة رداع في محافظة البيضاء الجنوبية، في الوقت الذي يطرح قائد المجموعة في المدينة شروطا quot;تعجيزيةquot; من بينها الافراج عن معتقلين في غوانتانانو.

وذكر شيخ قبلي لوكالة فرانس برس ان quot;اعضاء الوساطة القبلية التقوا قائد المسلحين في المدينة طارق الذهبquot;، وهو شقيق زوجة الامام المتشدد الذي قتل في غارة اميركية العام الماضي انور العولقي.

وذكر الشيخ ان quot;الذهب طرح شرطين، اولا تطبيق الشريعة الاسلامية وثانيا اطلاق سراح عشرة سجناء بينهم شقيقه نبيل وبعض السجناء في غونتاناموquot;.

ووصف المصدر القبلي هذه الشروط بانها quot;تعجيزية، خصوصا شرط اطلاق سراح سجناء من غوانتاناموquot;.

وذكر شهود عيان لوكالة فرانس برس ان الهدوء يسود حاليا المدينة التي سيطر عليها مسلحو القاعدة يوم الاثنين.

الا ان هذه السيطرة لم تثن المئات من المعارضين للرئيس علي عبدالله صالح من التظاهر كما في كل يوم الاربعاء للمطالبة بمحاكمته.

وطالب المتظاهرون ايضا باخراج المسلحين من المدينة.

وقال احد المتظاهرين ويدعى احمد عبدالله لوكالة فرانس برس عبر الهاتف quot;نطالب النظام باخراج الجماعات المسلحة مثلما سمح لها بالدخولquot;.

واضاف quot;نحن نريد حماية رداع من الفوضى والفتنةquot;.