قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: أكد وزير الخارجية الألماني جيدو فيسترفيله اليوم أن اثنين من السائحين الخمسة الذين قتلوا في أثيوبيا أمس مواطنان ألمانيان. وقال فيسترفيله في تصريح له اليوم quot;أنا مضطر لإخباركم بأن مصير ألمانيين آخرين كانا ضمن الفوج السياحي لا يزال مجهولاquot;.

مشيرا إلى أن الوزارة شكلت فريقا للتحقيق في كل ملابسات الحادث. وكانت الحكومة الأثيوبية قد أعلنت اليوم أن الهجوم الذي تعرّض له فوج سياحي في شمال شرق أثيوبيا أسفر عن مقتل ألمانيين ونمساوي ومجريين اثنين، فيما اتهم مسئولون أثيوبيون الجارة أريتريا بالوقوف وراء هذه الجريمة.