قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تسلم مجلس الشعب المصري الجديد رسمياً السلطة التشريعية من المجلس العسكري الذي يدير البلاد.


القاهرة: اعلنت الحكومة المصرية ان المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يتولى شؤون البلاد منذ سقوط الرئيس السابق حسني مبارك في شباط/فبراير الماضي، نقل السلطات التشريعية الى مجلس الشعب الجديد.

البرلمان المصري

وقالت الحكومة على موقعها للتواصل الاجتماعي فيسبوك ان quot;المشير حسين طنطاوي القائد الاعلى للقوات المسلحة يعلن في رسالة لمجلس الشعب تسليم سلطة التشريع والرقابة للمجلسquot;.

وعقد مجلس الشعب اول جلسة له الاثنين. وقد تم حل المجلس السابق اثر الثورة التي اطاحت بالرئيس مبارك.

وجرت الانتخابات التشريعية على مراحل ولم تنته الا قبل بضعة ايام وحصدت فيها الاحزاب الاسلامية المصرية قرابة ثلاثة ارباع المقاعد (مجلس الشعب يتالف من 498 مقعدا).

وفي اول عمل يقوم به، صوت المجلس باغلبية ساحقة لانتخاب سعد الكتاتني، عضو جماعة الاخوان المسلمين المتنفذة، رئيسا له.