قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أصدر المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري قراراً بتعيين عشرة أعضاء في مجلس الشعب المقرر انعقاد أولى جلساته بعد غد الإثنين 23 كانون الثاني (يناير) الجاري، ومن بين العشرة أعضاء المعينين أربعة أقباط، وهم: سوزي عدلي ناشد، الأستاذة المساعدة في قسم الاقتصاد بجامعة القاهرة، ماريان ملاك كمال، حنا جرجس جريس عضو الجنة مجلس الوزراء للتصدي للطائفية، جورج ناجي مسيحة عضو حزب المصري الديمقراطي الاجتماعي الذي لم يوفق في الفوز بالمقعد في الإنتخابات.

إضافة إلى كل من: طارق مكرم شاكر، عبد الله محمد المغازي عضو الاتحاد العام للثورة، ياسر صلاح عبد المجيد العضو بحزب جبهة التحرير القومية، عبد الله سليم جهامة رئيس مجلس إدارة اتحاد قبائل وسط سيناء، شريف محمد عبد الحميد زهران عضو المجلس الاستشارى، عمر صابر عبد الجليل أستاذ اللغات السامية بكلية الآداب جامعة القاهرة.

ويعتبر تعيين أعضاء بالبرلمان المصري تقليداً منصوصا عليه في الدساتير المتعاقبة منذ عهد الملكية في قيام ثورة 1952، واستمر حتى بعد ثورة 25 يناير 2011، ويحظى الأقباط بالنصيب الأكبر في مقاعد التعيين، ثم المرأة، لا سيما أن فرص هاتين الفئتين في النجاح بالإنتخابات عادة ما تكون ضئيلة.