قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: تعهد الرئيس الاميركي باراك اوباما الجمعة العمل مع quot;اسرائيل وكل حلفائها في العالمquot; لمكافحة quot;عودة معاداة الساميةquot;، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لذكرى ضحايا محرقة اليهود (الهولوكوست).

وقال اوباما في بيان quot;في هذا اليوم المخصص لذكرى الذين قضوا في معسكرات من اوشفيتز الى تريبلينكا، من داشاو الى سوبيبور، نتعهد بقول الحقيقة لجميع الذين ينكرون المحرقةquot;.

كما تعهد اوباما بتكريم مقاومة الناجين من الهولوكوست والابقاء على الالتزام ضد كل الفظائع التي ترتكب يوميا وضد ما وصفه بquot;عودة معاداة الساميةquot;.

واضاف الرئيس الاميركي quot;الى جانب دولة اسرائيل وحلفائنا في العالم، نتعهد اعطاء معنى لهذه الكلمات: لن ننسى. لن يتكرر ذلكquot;.

كما اعلن ميت رومني المرشح الاوفر حظا لمنافسة اوباما عن الحزب الجمهوري في انتخابات 6 تشرين الثاني/نوفمبر الرئاسية، تضامنه مع اسرائيل في ذكرى المحرقة اليهودية.

وقال في بيان quot;في وقت تواجه دولة اسرائيل تهديد ارهابيين عنيفين وطغاة يسعون للتزود بسلاح نووي وحملة تسعى الى نزع الشرعية عن الدولة اليهودية، على الولايات المتحدة البقاء متحدة جنبا الى جنب مع حليفتها في سعيها الى السلام والامنquot;.

ويتهم ميت رومني وباقي المرشحين الجمهوريين الرئيس باراك اوباما بعدم دعم اسرائيل بالقدر الكافي، وهو ما ينفيه البيت الابيض بشدة.