قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


بغداد: اكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للرئيس الايراني حسن روحاني في اتصال هاتفي الاحد ان العراق سيلاحق قتلة عمال ايرانيين قضوا في هجوم مسلح شمال شرق بغداد، حسبما افاد بيان رسمي.
وجاء في بيان رئاسة الوزراء ان المالكي تلقى اليوم اتصالا من روحاني جرى خلاله البحث في quot;الحادث الاجرامي الذي تعرض له عدد من العمال العراقيين والفنيين الايرانيين العاملين ضمن شركة ايرانيةquot; تعمل على اكمال مد انبوب للغاز.
واضاف البيان ان الرئيس الايراني اكد quot;ان هذه الجرائم لا تؤثر على مستوى التعاون بين البلدين، فيما شدد دولة رئيس الوزراء على ان التحقيقات مستمرة وستتم ملاحقة الارهابيين ومن تعاون معهم بارتكاب هذه الجريمةquot;.
وقتل 15 ايرانيا وثلاثة عراقيين يعملون في موقع انبوب للغاز في محافظة ديالى شمال شرق بغداد الجمعة.
وقال ضابط برتبة رائد في الشرطة ان مسلحين يستقلون ثلاث سيارات هاجموا العمال في منطقة الندى القريبة من بلدروز (75 كلم شمال شرق بغداد).
وكانت رئاسة الوزراء العراقية اصدرت السبت بيانا اعلنت فيه ان المالكي وجه برقية الى روحاني quot;اعرب فيها عن تعازيه للحكومة والشعب الايراني لسقوط ضحايا من العمال الايرانيين العاملين في انبوب الغاز الايراني في محافظة ديالى نتيجة عمل ارهابيquot;.
واضاف البيان ان رئيس الوزراء العراقي المدعوم من طهران quot;ادان هذا العمل الارهابي وتوعد بمعاقبة الجناةquot;.
وغالبا ما يتعرض الزوار الايرانيون الشيعة الى هجمات في العراق لدى توجههم الى العتبات الشيعية في كربلاء والنجف وسامراء.