قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بعلبك: سقطت تسعة صواريخ اليوم الخميس مصدرها الاراضي السورية على مناطق جرداء في شرق لبنان من دون ان تؤدي الى وقوع اصابات، بحسب ما اعلن مصدر امني لوكالة فرانس برس.

وقال المصدر quot;سقطت تسعة صواريخ مصدرها الاراضي السورية في المنطقة الواقعة بين جرد القاع ورأس بعلبكquot; في اقصى شرق لبنان، مشيرا الى انها quot;اصابت مناطق جردية، ولم تؤد الى اصاباتquot;.

ويأتي سقوط هذه الصواريخ بعد يومين من سقوط ستة صواريخ مصدرها سوريا على مدينة الهرمل (شرق) التي تعد معقلا لحزب الله اللبناني حليف دمشق، اصاب احدها ثكنة للجيش، ما ادى الى اصابة اربعة اشخاص بينهم عسكريان اثنان.
وتبنت هجوم الثلاثاء quot;سرايا مروان حديدquot;، وهي مجموعة من المعارضة السورية المسلحة، باسمها وباسم quot;جبهة النصرة في لبنانquot;، قائلة انه رد على مشاركة حزب الله في المعارك الى جانب قوات نظام الرئيس السوري بشار الاسد.
وتكرر في الاشهر الماضية سقوط صواريخ على مناطق في شرق لبنان ينظر اليها على انها معاقل لحزب الله، ابرزها الهرمل وبعلبك.
كما استهدفت تفجيرات عدة خلال الاشهر الماضية مناطق محسوبة على الحزب او مواكب تابعة له، آخرها سيارة مفخخة الثلاثاء قرب quot;مركز تبديلquot; تابع له في منطقة صبوبا في شرق لبنان.
واوضح سكان في المنطقة ان المركز هو عبارة عن مكان بعيد عن السكن يتم فيه تبديل المقاتلين من الحزب الذين يتجمعون للتوجه الى سوريا، او يكونون عائدين منها، وللعناصر الذين يقومون بمهام اخرى.
ويدرج محللون هذه التفجيرات في اطار تداعيات النزاع في سوريا حيث يقاتل حزب الله الى جانب قوات النظام.
كما تعرضت مناطق اخرى ذات غالبية سنية، ابرزها عرسال المتعاطفة اجمالا مع المعارضة السورية والحدودية مع سوريا مرات عدة لغارات نفذها طيران النظام منذ بدء النزاع السوري منتصف آذار/مارس 2011.