قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نواكشوط: دان اتحاد الصحافيين العرب الذي عقد مؤتمره في نواكشوط quot;الضغوطquot; وquot;المحاكماتquot; التي يواجهها زملاؤهم خصوصا في مصر وتونس بحسب البيان الختامي الذي وصلت نسخة منه الاثنين لوكالة فرانس برس.

وجاء في بيان نواكشوط quot;ان الامانة العامة للاتحاد تعبر عن استنكارها للمحاكمات التي تلاحق الصحافيين في جميع الاقطار العربية وتعبر عن تضامنها اللامشروط مع الزملاء الصحافيين في تونس ومصرquot;.

واضاف البيان ان الامانة العامة quot;تجدد دعمها الكامل لنضالات النقابات الصحافية في هذه الاقطار وفي هذا الصدد تندد بالتضييقات على حرية العمل الصحافي في مصر والملاحقات القضائية التي طالت عددا من الزملاء الصحافيينquot;.

كما quot;تشجب الامانة العامة السعي المتواصل للسلطات في تونس الى التضييق على الحريات الصحافية وتطالبها بتفعيل القوانين المنظمة والضامنة لممارسة العمل الصحافي لسد الفراغ التشريعيquot;.

وتعبر الامانة العامة للاتحاد العام للصحافيين العرب بحسب البيان quot;عن عميق قلقها ازاء اوضاع الصحافة والصحافيين في البلاد العربية التي تجتاز ظروفا صعبة بالغة الدقة، بما يحد من قوة مساهمتها في الحراك العربي الذي عبرت من خلاله الجماهير العربية عن اصرارها العنيد على سيادة حريات عامة تحترم حقوق الانسان وتضمن شروطا حقيقية لوجود حرية النشر والتعبيرquot;.

وتوقف البيان عند quot;التضييقات العنيفة التي تطال الصحافيين والصحافيات والصحافة والتي شملت الاعتقال وافتعال المحاكمات ضد الصحافيين خصوصا في اقطار كان الاعتقاد سائدا فيها في ان تمثل ثوراتها فرصة لانقاذ حرية الصحافة من اوضاع التخلف والتضييق التي كانت تتخبط فيهاquot;.

ودعت الامانة العامة الى quot;اتخاذ اجراءات سريعة تشمل تحديث منظومات القوانين المنظمة لحرية الصحافة من خلال تطهيرها من العقوبات السالبة للحرية والتعبيرquot;، والى quot;ضرورة تشريع قوانين الحق في الوصول الى المعلومات واستعمالها وضمان حماية الصحافيين من جميع المخاطر التي تلاحقهم بسبب وفي اثناء ادائهم لعملهمquot;.

واضاف البيان ان الامانة العامة quot;تجدد دعمها لنضال نقابة الصحافيين الفلسطينيين وتحث النقابات العربية الاعضاء في الاتحاد على ابداء جميع اشكال الدعم مع زملائنا في فلسطين المحتلة بما يقطع الطريق على ممارسات العدو الهادفة الى عزلهمquot;.

ودعت quot;كافة النقابات العربية الى تنظيم فعاليات تضامنية مع الصحافيين الفلسطينيين، خلال الاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة في الثالث من مايو (ايار) المقبلquot;.

كذلك عبرت عن quot;قلقها البالغ ازاء التدهور الخطير لاوضاع الصحافيين في الشقيقة سورياquot; وحضت quot;جميع الاطراف على ضمان سلامة الزملاء من الصحافيين ووضع حد لاستهدافهم والكشف عن مصير المختطفين والمفقودين منهم والافراج الفوري عن جميع الصحتفيين المعتقلينquot;.

واكدت quot;مساندتها لجميع الصحافيين العرب في جميع البلدان العربيةquot;. كما حثت السلطات الموريتانية quot;على تطبيق مزيد من دعم الحريات الصحافية وكافة الحريات العامة في موريتانياquot;.