قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


موسكو: بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي الخميس مع نظيره الايراني حسن روحاني تطبيق الاتفاق النووي بين طهران والقوى الكبرى وكذلك الازمة في سوريا كما اعلن الكرملين.
واوضحت الرئاسة الروسية في بيان ان الرئيسين بحثا quot;القضايا الدولية الراهنة بما يشمل الوضع في سوريا واطار التحضيرات لمؤتمر جنيف-2 وتطبيق اتفاقات حول البرنامج النووي الايرانيquot;.
وياتي هذا الاتصال تزامنا مع مباحثات في جنيف بين ايران والاتحاد الاوروبي لوضع تفاصيل تطبيق الاتفاق المرحلي حول البرنامج النووي الايراني المثير للجدل.
وهذا الاتفاق الذي ابرم في 24 تشرين الثاني/نوفمبر في جنيف بين ايران ومجموعة 5+1 وشكل تقدما دبلوماسيا كبيرا، ينص على الحد من تخصيب اليورانيوم في ايران خلال فترة ستة اشهر مقابل عدم فرض عقوبات جديدة على ايران طيلة الفترة الانتقالية.
ويشتبه الغرب في ان ايران تسعى لامتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامجها النووي المدني وهو ما تنفيه الجمهورية الاسلامية على الدوام.
وبخصوص الازمة السورية، فانه لم تتم دعوة ايران الى المؤتمر الدولي حول السلام في سوريا الذي سيفتتح في 22 كانون الثاني/يناير في سويسرا.
وعبر وزير الخارجية الالماني فراك فالتر-شتاينماير الاربعاء عن تاييده لمشاركة ايران في هذا المؤتمر المعروف باسم جنيف-2 والهادف لايجاد حل سياسي للنزاع في سوريا.