قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اقدم الى الاخوة العراقيين والى جميع المسلمين في العالم التهاني والتبريكات الحارة بمناسبة عيد الفطر المبارك وكل عام وانتم بالف خير.
إن وقوع عيد رأس السنة العبرية المجيد، متزامنا مع عيد الفطر المبارك، لهو بادرة لدنية خيرّة للتصافي والتسامح والتعاون بين الاديان والشعوب لخير الانسانية وشجب العنف والاقتتال الديني والعنصري،
ونحن ننتهز هذه المناسبة للتنديد بإعلان عزم كنيسة جينسفيل الأمريكية، باحراق، لا سمح الله، نسخ من القرآن الكريم لمناسبة ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر/ أيلول في نيو يورك، راجين من قس هذه الكنيسة الرجوع عن قراره الذي يتناقض مع تعاليم المسيح في الانجيل حول التسامح والصفح والمغفرة، ونعتبره عملاً انتقاميا مشينا وغير مقبول إطلاقا من جميع الاديان والمبادئ الانسانية السامية. فإذا تم مثل هذا العمل الانتقامي المشين فانه سيمس بصورة مباشرة ليس بتعاليم المسيح التي تهيب باتباعها الصفح والمغفرة والتسامح فحسب، بل بالمسيحيين في جمع انحاء العالم ويثير الفتن النائمة. نأمل أن يتراجع هذا القس الناقم عن نيته المثيرة للفتن والعداء والانتقام لكي يبدأ العالم عهدا جديدا يسوده الاخاء والصفاء والتعاون لخير البشرية جمعاء،

المخلص
أ.د. شموئيل (سامي) موريه
رابطة الجامعيين اليهود النازحين من العراق
في 9 سبتمبر، 2010