قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة - اعتبر معلق في صحيفة الاهرام الحكومية السبت ان "تنازلات" الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات تجاه اسرائيل عديمة الجدوى ودعاه الى اعلان "حركة عصيان مدني ومقاومة سلمية للاحتلال الاسرائيلي".
&وكتب سلامة احمد سلامة "ان الذين يطالبون عرفات بالاستسلام لمطالب اسرائيل وتقديم مزيد من التنازلات بعد كل الاجراءات التي اتخذها ضد الفصائل الفلسطينية وقراره بوقف جميع العمليات العسكرية ضد اسرائيل وتهديداته بتوقيع عقوبات على من يخالف هذا القرار سوف يفاجاون بعد فوات الاوان بان شارون لن يتراجع عن تنفيذ خططه للقضاء على السلطة الوطنية الفلسطينية ومحاولة التخلص من عرفات بعد الاجهاز عليه معنويا وسياسيا امام شعبه".
&وقال المعلق "ان الرئيس عرفات يجد نفسه والسلطة الوطنية في مازق خطير لن تعينه في الخروج منه بيانات وزراء الخارجية العرب ولا قرارات الجمعية العامة للامم المتحدة، فالحكومات العربية مشغولة بنفسها عمن سواها في مواجهة ضغوط اميركية لا قبل لها بها".
&واكد "ان كل النصائح التي قدمت لعرفات هي ان يستخدم مزيدا من العنف في مواجهة حماس والجهاد خوفا من الاعصار القادم باسم +العدالة المطلقة+ في مكافحة الارهاب والذي طال اليمن ويوشك ان يضرب الصومال وقد يصل الى لبنان".
&واعتبر "ان المخرج الوحيد امام عرفات وفصائل المقاومة الفلسطينية هو ان تتفق معا على استراتيجية واحدة للمقاومة اذا استمر الوضع على ما هو عليه للتفاوض اذا حدث انفراج".
&وقال انه يجب ان يشكل عرفات "سلطة وطنية من جميع الفصائل تتحدث بلغة واقعية واحدة وموقف واحد ردا على الاوضاع الراهنة ولا يشذ فيه احد عن الاجماع وباسم الشعب الفلسطيني يطلب عرفات من الحكومات العربية وقف اتصالاتها المباشرة باسرائيل وبدء حركة عصيان مدني ومقاومة سلمية للاحتلال الاسرائيلي مهما تكن التضحيات".
&وخلص سلامة الى القول "وبغير ذلك سوف تتفتت الوحدة الوطنية ولن يبقى عرفات في موقعه وسوف ينال شارون كل ما يحلم به".
&