قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

محمد الحمامصي: يبدو أن مسلسل سرقة اللوحات والكنوز الأثرية من المواقع الأثرية والمتاحف لن يتوقف في مصر، حيث أصدر فاروق حسنى وزير الثقافة اليوم قراراً عاجلاً بإجراء تحقيق إداري مع كل المسئولين بمتحف محمد محمود خليل، مع قيادات قطاع الفنون التشكيلية بالوزارة أثر قيام مجهولين بسرقة لوحة زهرة الخشخاش للفنان فان جوخ من المتحف صباح اليوم.
وقد تم على الفور تكليف المستشار القانوني لوزير الثقافة وفريق من الشئون القانونية بالوزارة بمباشرة التحقيق الإداري في موقع الحادث وتم عرض نتيجة التحقيق على وزير الثقافة الذي أحال المسئولين والقيادات المسئولة بقطاع الفنون التشكيلية إلى الدكتور رئيس هيئة النيابة الإدارية لتحديد المسئولية الإدارية وإصدار قرارها في هذا الشأن.
كما قام الوزير بإجراء اتصالات عاجلة مع الأجهزة الأمنية لاتخاذ الإجراءات اللازمة في كافة منافذ البلاد الجوية والبحرية والبرية لعدم تسرب اللوحة إلى خارج البلاد.
وقد بدأت الأجهزة الأمنية في إجراء التحريات اللازمة ويقوم السيد الوزير بمتابعة الموقف لحظة بلحظة مع كافة الأجهزة المعنية وعلى أعلى المستويات.