قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أغلق المؤشر السعودي في نهاية 2010 عند مستوى 6620.75 نقطة محققًا عائدًا إيجابيًا بنسبة 8.15 % عن 2009.


الرياض: أغلق المؤشر العام للسوق المالية السعودية quot;تداولquot; في نهاية عام 2010 عند مستوى 6620.75 نقطة مقارنة مع 6121.76 نقطة في نهاية عام 2009، محققًا عائدًا إيجابيًا بنسبة 8.15 %، ومرتفعًا بواقع 99.498 نقطة.

وقالت quot;تداولquot; في تقرير أصدرته السبت إن المؤشر حقق أعلى نقطة إغلاق خلال العام الماضي في 26 أبريل/نيسان الماضي، وأغلق عند مستوى 6929.40 نقطة، فيما بلغت القيمة السوقية للأسهم المصدرة في نهاية العام 1.325 مليار ريال (353.44 مليار دولار) بارتفاع بنسبة 10.86 % مقارنة بنهاية العام السابق.

وبلغت القيمة الإجمالية للأسهم المتداولة خلال عام 2010 نحو 759.18 مليار ريال (202.45 مليار دولار) مقابل 1.264تريليون ريال (337.07 ملي دولار) للعام السابق، بانخفاض بلغت نسبته 39.94 %. وبلغ إجمالي عدد الصفقات المنفذة خلال العام الماضي 19.54 مليون صفقة، مقابل 36.46 مليون صفقة، تم تنفيذها خلال العام السابق، بانخفاض بلغت نسبته 46.42 %.

وبلغ إجمالي عدد الأسهم المتداولة 33.01 مليار سهم، مقابل 57.13 مليار سهم تم تداولها خلال العام السابق، بانخفاض بلغت نسبته 42.22 %. وبلغ متوسط الصفقات اليومية خلال العام الماضي 78.46 ألف صفقة مقابل 145.83 ألف صفقة كمتوسط يومي خلال العام السابق، بنسبة انخفاض بلغت 46.20 %. فيما بلغ متوسط القيمة اليومية للأسهم المتداولة نحو 304.8 مليار ريال، مقارنة بنحو 505.6 مليون ريال (134.828 مليون دولار) كمتوسط يومي للعام 2009 بنسبة انخفاض بلغت 39.70 %.

وبلغ المتوسط اليومي لعدد الأسهم المتداولة 132.56 مليون سهم مقابل 228.52 مليون سهم كمتوسط يومي في 2009 بنسبة انخفاض بلغت 41.99 %.

وأشار التقرير إلى أنه في ما يتعلق بأداء القطاعات خلال العام الماضي، كان قطاع التأمين أنشط القطاعات من حيث عدد الصفقات، بتسجيله 4.90 مليون صفقة، تمثل 25.10 % من إجمالي عدد الصفقات المنفذة وقطاع الصناعات البتروكيماوية بنحو 3.87 مليون صفقة بنسبة 19.79 %، وقطاع الاستثمار الصناعي في المرتبة الثالثة بنحو 1.78 مليون صفقة بنسبة 9.10 % من إجمالي عدد الصفقات المنفذة خلال عام 2010.

ومن حيث قيمة الأسهم المتداولة خلال العام الماضي، برز قطاع الصناعات البتروكيماوية كأنشط القطاعات، وبلغت قيمة أسهمه المتداولة 287.30 مليار ريال، تمثل ما نسبته 37.84 % من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة، فيما حلّ ثانيًا قطاع المصارف والخدمات المالية بنحو 98.73 مليار ريال بنسبة 13.01 %. وجاء قطاع التأمين في المرتبة الثالثة بنحو 90.35 مليار ريال بنسبة 11.90 % من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة خلال العام الماضي.

وحول نشاط القطاعات في السوق المالية في عام 2010، كشف التقرير أن قطاع الصناعات البتروكيماوية برز كأنشط القطاعات وبلغ عدد أسهمه المتداولة نحو 9.51 مليار سهم، تمثل ما نسبته 28.80 % من إجمالي عدد الأسهم المتداولة خلال العام، يليه قطاع المصارف والخدمات المالية بنحو 5.87 مليار سهم، بنسبة 17.79 %. فيما حلّ ثالثًا قطاع التأمين بنحو 3.11 مليار سهم تمثل ما نسبته 9.42 % من إجمالي عدد الأسهم المتداولة خلال عام 2010.

وحول نشاط الشركات في السوق المالية، تصدرت شركة quot;سابكquot; عدد الصفقات المنفذة بـ 837.16 ألف صفقة، تلاها مصرف الإنماء بنحو 821.99 مليون صفقة، ثم شركة quot;كيانquot; السعودية بنحو 628.85 ألف صفقة. كما تصدرت quot;سابكquot; قيمة الأسهم المتداولة بنحو 98.23 مليار ريال، ثم quot;كيانquot; بنحو 66.83 مليار ريال، ومصرف quot;الإنماءquot; ثالثًا بنحو 59.87 مليار ريال.

ومن حيث عدد الأسهم، حلّ مصرف quot;الإنماءquot; في المرتبة الأولى بنحو 5.06 مليار سهم، وquot;كيانquot; في المرتبة الثانية بنحو 3.48 مليار سهم، وفي المرتبة الثالثة جاءت شركة quot;زينquot; السعودية بنحو 1.37 مليار سهم.

وحول أداء المؤشرات القطاعية في السوق المالية، أوضح التقرير السنوي لـquot;تداولquot; ان قطاع البتروكيماويات كان أفضل القطاعات أداء خلال العام الماضي بتسجيله مكاسب بلغت 20.78 %، تلاه قطاع الطاقة والمرافق، الذي حقق ارتفاعًا بنسبة 19.15 %، ثم قطاع التجزئة الذي سجل مكاسب بنسبة 12.23 %، والزراعة والصناعات الغذائية بنسبة 12.18 %.

وكان من بين أفضل قطاعات السوق المالية قطاع الاستثمار الصناعي، الذي حقق ارتفاعًا بنسبة 7.68 %، والاتصالات وتقنية المعلومات 7.21 %، ثم المصارف والخدمات المالية الذي حقق ارتفاعًا بنسبة 6.59 %، فيما كان قطاع الأسمنت أقل القطاعات ارتفاعًا بتحقيقه 0.22 %.

وكان أكثر القطاعات التي حققت تراجعًا في عام 2010 في السوق المالية هي قطاع الإعلام والنشر بنسبة 22.96 %، تلاه قطاع الفنادق والسياحة بنسبة تراجع بلغت 17.25 %، ثم قطاع التأمين بنسبة تراجع بلغت 15.58 %، وقطاع التطوير العقاري بنسبة 15.47 %، وقطاع التشييد والبناء الذي تراجع بنسبة 11.43 %. وكان من بين القطاعات المتراجعة في العام الماضي قطاع الاستثمار المتعدد بنسبة تراجع بلغت 6.49 %، وقطاع النقل بنسبة 5.87 %.

وحول أكثر الشركات التي حققت ارتفاعًا، أوضح التقرير أن سهم quot;الخليجيةquot; جاء في المرتبة الأولى، محققًا ارتفاعًا بنسبة 415 % ليغلق عند 51.5 ريال، بينما طرح في العام 2009 بسعر اكتتاب بقيمة 10 ريالات، فيما حلّ سهم quot;الوطنيةquot; في المرتبة الثانية بنسبة ارتفاع بلغت 372 %، وquot;بروجquot; للتأمين في المرتبة الثالثة بنسبة ارتفاع بلغت 186 %، وquot;سوليدرتيquot; بنسبة 63 % وquot;أمانة للتأمينquot; بنسبة 59 %.

وبرزت أسهم أخرى في قطاع التأمين من بين أكثر الأسهم خسارة في العام الماضي، وهي على التوالي quot;الصقر للتأمينquot;، الذي تراجع بنسبة 62.90 %، ووقاية للتأمين بنسبة 57.65 %، وquot;اليانزا اس افquot; بنسبة تراجع بلغت 53.46 %، وquot;سايكوquot; 52.29 %، وquot;الأهليةquot; بنسبة 51.29 %.

وحول أداء الصكوك والسندات في السوق المالية السعودية، فقد بلغت قيمتها بنهاية العام 433.812.530 مليون ريال، استحوذ منها إصدار الكهرباء الأول على نحو 309.793.750 مليون ريال.