قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عقد وزراء النقل في الأردن وسورية ولبنان وتركيا إجتماعاً اليوم, لإقامة مجلس الشراكة للاقتصاد والتجارة في الدول الأربع المعنية.


عصام المجالي من عمّان: عقد وزراء النقل في الأردن وسورية ولبنان وتركيا إجتماعاً اليوم لبلورة صيغة تشاركية لإقامة مجلس الشراكة للاقتصاد والتجارة في الدول الأربع المعنية، وبحث الوزراء في الاجتماع عددا من الأفكار والرؤى المتعلقة بالمشاريع المشتركة في مجالات النقل بكافة أنماطه الطرقي والبري والجوي والسككي والبحري.

وجاء الاجتماع لتعزيز التعاون لإيجاد خطط وسياسات النقل الإقليمية وتسهيل تنفيذها بالإضافة إلى تطوير الخطط الإقليمية للبنية التحتية للنقل وبرنامج أولويات التنفيذ للدول الأعضاء وموائمة الأطر التشريعية والتنظيمية للتطابق مع مواصفات الاتحاد الأوروبي والمواصفات الدولية وتطوير استراتيجيات تمويل تركز على الإمكانيات المتاحة وتعطى الأولوية لوصلات البنية التحتية الناقصة، وتشجيع القطاع الخاص في المشاركة بمشاريع النقل.

وحول قطاع النقل الطرقي تطرق الاجتماع إلى تقوية وتفعيل مجال التشريعات والمتطلبات الفنية بحيث تتطابق مع الاتفاقيات الدولية خصوصا تلك المتعلقة بنقل البضائع الخطرة ومدة القيادة المسموحة بها، ورفع الكفاءة لنقل الركاب والبضائع.

وفي مجال قطاع النقل السكك الحديدية وتطبيق سياسة نقل سككي بحث الوزراء خلال الاجتماع، أهمية رفع مستوى الأمن والسلامة وتسهيل الإجراءات الحدودية وكذلك تطوير خدمات النقل متعدد الوسائط، حيث سعى الاجتماع للتوصل إلى منظومة سكك حديدية متكاملة بين الدول الأعضاء من خلال إصلاح ورفع مستوى الخطط الحالية وإنشاء الوصلات الناقصة وتطوير خطة بين الدول الأعضاء تهدف إلى موائمة الأنظمة التشريعية في إطار الاتفاق وتبادل الخبرات في مجالات عمل هيئات السكك الحديدية.

أما حول قطاع الطيران فقد بينت الدول الأعضاء ان التعاون المشترك يهدف إلى موائمة سياسات الطيران، حيث بحثوا آلية دعم وتعزيز وتحسين الشحن الجوي المحرر وتلبية الاحتياجات المحددة لمؤسسات النقل الجوي في الدول الأعضاء للحصول على الخانات الزمنية المناسبة، إضافة إلى التعاون في أمور امن الطيران وذلك لمكافحة الإرهاب وفقا للمعاهدات الدولية ذات العلاقة وتشجيع التعاون التقني وتكثيف العمل مع منظمات الطيران الدولية وتشجيع التعاون الفني بين مختلف مجالات التدريب والصيانة ومراقبة الحركات الجوية ودعم النشاطات المستقبلية.

كما بحث الوزراء وحول قطاع النقل البحري تعزيز التعاون لتطوير سياسات الأمن البحري وتطبيق الاتفاقيات والقرارات الصادرة عن المنظمة البحرية الدولية خصوصا في مجال حماية البيئة البحرية والأمن البحري والتعليم والتدريب وكفاءة الشهادات البحرية للملاحة، وتسهيل النقل والتجارة والسياحة بين الدول الأربع بالإضافة إلى تبادل الخبرات في مجال الإدارات البحرية والاعتراف بالشهادات البحرية طبقا للاتفاقية الدولية وتنسيق المواضيع المتعلقة بالاتصالات الرادارية مع السفن والمواني.

وعلى هامش الاجتماع وخلال مؤتمر صحافي وقع كل من الأردن وسورية على اتفاقية ثنائية، واتفاقية ثلاثية بين الأردن ولبنان وسورية كما وتم توقيع اتفاقية رباعية شملت الدول الأعضاء الأردن وتركيا وسورية ولبنان.

وبين وزير النقل علاء البطاينة انه وخلال الاجتماع تم الاتفاق اجتماع سنوي للجنة العليا للدول الأعضاء، بالإضافة إلى عقد اجتماعين سنويا للجان الفنية القطاعية والتي ستقوم بمتابعة كافة المشاريع المشتركة بين الدول الأعضاء، وأشار إلى ان اللجنة الفنية القطاعية ستعقد اجتماعها الأول خلال ثلاثة شهور المقبلة من العام الحالي.

أشار وزير النقل السوري يعرب خلال المؤتمر الصحافي ان الهدف من الاجتماع والاتفاقيات التي وقعت هو الوصول إلى أعلى درجات التجانس والتعاون بين الدول الأعضاء، وانه سيتم التعاون في كافة المجالات التي ناقشها الاجتماع ضمن المعايير الدولية.

وقال وزير النقل التركي ينلي بلدرم ان تركيا اتخذت خطوات واضحة لتطوير وتعميق علاقتها في المنطقة وان النشاطات التي قامت بها وتقوم بها حاليا بدأت تعطي ثمارها الايجابية في المنطقة حيث من 2 % كحجم التجارة في المنطقة منذ العام 2002، أصبح حجم التجارة حاليا في المنطقة أكثر من 20 %، خصوصا بعد إلغاء التأشيرات بين دول الأعضاء خاصة، والذي ساهم في تحقيق الرفاه، مشيرا إلى انه على الجميع تعزيز العلاقات أكثر.

وأشار إلى ان اتفاقية التعاون التي تم توقيعها بين دول الأعضاء ستحقق التطور والتكامل في مجال النقل السككي وتطوير الحركة الجوية والربط البحري بين تركيا ولبنان.

وأشار إلى وزير النقل اللبناني غازي العريضي ان لبنان تعمل على تعزيز التعاون مع كافة الدول الأعضاء للربط السككي حيث تم البدء بالربط مع سورية ليتم أيضا وفي المستقبل القريب الربط مع الدول الأعضاء مما يعزز التعاون في كافة المجالات سوى السياحية او التجارية وغيرها.