قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ثلاثة حلول يمكن من خلالهم للفنانة المصرية دينا الشربيني أن تعود للتمثيل خاصة بعد تعقد قضيتها مجدداً بصدور توصية قضائية بتأييد منعها من التمثيل على خلفية سابقة اتهامها بتعاطي المواد المخدرة وحبسها لمدة عام.

&
بيروت: اثارت توصية من هيئة المفوضين بمجلس الدولة المصري تطالب فيها بتأييد صدور حكم قضائي بمنع الفنانة دينا الشربيني من التمثيل حالة من الجدل داخل الوسط الفني المصري، خاصة وان دينا حصلت على تصريح من الدكتور أشرف زكي نقيب الممثلين بالعمل مؤقتاً لحين الفصل في القضية التي اقامتها للعودة للتمثيل مرة أخرى بعد خروجها من السجن بعد أن أنهت الحكم الصادر عليها في قضية تعاطي المواد المخدرة وقضت فيها عاماً خلف القضبان بسجن النسا.
توصية هيئة المفوضين التي عادة ما تأخذ برأيها المحكمة تستند إلى قانون النقابات الفنية الذي يحظر على المدانين في قضايا مخدرات ممارسة العمل الفني، فيما سيكون الأمل الوحيد في حل المشكلة أمام القضاء الإداري هو موافقة المحكمة على طلب دفاع دينا الشربيني بإحالة الطعن على مواد قانون النقابات الفنية للمحكمة الدستورية العليا لمخالفة هذه المواد مع ما جاء في الدستور، ومعاقبة دينا مرتين على نفس الجريمة، الأولى بالحبس والثانية بالمنع من العمل مرة أخرى، علماً بأنه في حال استجابة المحكمة فإن القضية ستطول حيث تستغرق الطعون على دستورية القوانين سنوات للفصل فيها.
كما يستند محامي دينا إلى وجود عدد كبير من الحالات المماثلة لحالة موكلته ولم يتم تطبيق القانون عليها خلال العقود الثلاثة الأخيرة، فيما لا تشكل هذه النقطة أمراً جوهرياً لأن عدم تطبيق القانون على البعض لا يعني التغاضي عن تطبيقه كلياً.
ويحق لدينا حال صدور حكم يستجيب لتوصية تقرير هيئة المفوضين من محكمة القضاء الإداري أن تطعن على الحكم أمام المحكمة الإدارية العليا، علماً بأن نقابة الممثلين تنتظر الحكم القضائي النهائي بعدما أعلن نقيب الممثلين أن تصاريح العمل الخاصة بدينا الشربيني لا تزال سارية حيث تباشر تصوير فيلم سينمائي جديد، وتعاقدت على بطولة مسلسل لرمضان المقبل.
الأمل الاخر بالنسبة لدينا الشربيني من محكمة النقض المصرية التي ستقوم بإعادة النظر في القضية وحيثيات وملابسات ضبطها والعقوبة التي وقعت عليها فإذا برأتها المحكمة كما تتوقع دينا فإن مشكلتها تكون قد حلت بشكل كامل، أما إذ جددت إدانتها فسيكون الحكم نهائياً وغير قابل للطعن حيث تعتبر محكمة النقض أعلى هيئة قضائية مصرية تنظرهذه القضايا.
السيناريو الأخير لمشكلة دينا الشربيني أن تطلب النقابات الفنية تعديل القوانين لإلغاء المواد التي تمنع المدانين بأحكام قضائية من الانتماء لها وهو سيناريو يصعب تنفيذه بسرعة حيث يحتاج لعدة اشهر ولموافقة البرلمان بعد انتخابه وبداية انعقاد جلساته.
&