قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: لا زالت حادثة انتحار النجم الهندي الشاب ​سوشانت سينغ راجبوت​ تثير غضب جمهوره الذي يرى أن معظم نجوم بوليوود المحظوظين والأغنياء تسببوا بموته بشكل أو بآخر.
وكان للممثلة الهندية ​عليا بهات​ نصيب من غضب الجمهور، فبعد ثلاثة أيام على عرض إعلان فيلمها ​Sadak 2​، حصلت على عشرة ملايين علامة عدم إعجاب من محبي النجم الراحل، خصوصاً أن والدها مخرج الفيلم.


وعليا بهات ليست الأولى التي تستهدفها تلك الحملة التي يشنّها الجمهور الهندي الغاضب، إذ قام معجبو الممثل الهندي الراحل راجبوت بإطلاق وسم "BoycottKhans" طالبوا من خلاله الناس بمقاطعة أفلام شاروخان، سلمان خان وعامر خان، فيما أطلق الجمهور حملة إلغاء متابعة كبيرة لأبرز نجوم بوليوود.
إشارة إلى أن سوشانت سينغ راجبوت مات منتحراً بعد أن عانى من الاكتئاب لفترةٍ طويلة، وذلك بسبب الواسطة والمحسوبية الموجودة في صناعة الأفلام البوليوودية؛ إذ يحتكر أولاد المشاهير والأغنياء في الهند صناعة السينما ويتم إعطاؤهم الفرص أكثر من غيرهم.
الفيلم من بطولة سنجاي دوت وعليا بهات ، بوجا بهات، جيشو سنغوبتا، أديتيا روي كابور، وغيرهم وإخراج ماهيش بهات والد عليا.