قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 


سؤال : أقوم بطهي كميات كبيرة من الأرز للبوفيه البارد. ما هو السر للحفاظ على الأرز في أفضل حال على هذا النطاق ؟

جواب : التزام الرفق عند طهي الأرز .. بمعنى أنه بمجرد الوصول لنقطة الغليان، يمكن خفض درجة الحرارة لأقل درجة ممكنة مع عدم محاولة رفع الغطاء. ولعامل الوقت أهميته الخاصة. فمقدار الوقت ثابت بغض النظر عن كمية الأرز – ومدة 15 دقيقة تعد كافية لتسوية الأرز الأبيض طويل الحبة. ولا يجب أن يتبقى أي سائل غير ممتص. وإن تبقى شيء، يمكن الاستمرار في طهي الأرز لمدة دقيقتين إضافيتين. والأرز المطبوخ بشكل جيد هو الذي يكون ليناً وفي نفس الوقت متماسكاً عند مضغه. ثم يغطى الأرز المطبوخ بقطعة قماش نظيفة لمدة تتراوح ما بين 5 إلى 10 دقائق لامتصاص البخار، ومن ثم استخدام سيخ للفصل بين الحبوب قبيل التقديم النهائي في الأخير.


سؤال : لا أستعين غالباً في طعامي بالعدس، لكني حين أستخدمه، فإني لا أنجح في طهيه بشكل جيد. فدائما ما أجده جامد للغاية. فيا ترى أين المشكلة التي أقع بها عند تسويته ؟

جواب : لا تفترضي أن البقوليات تبقى لأجل غير مسمى – فبعد مرور ما يقرب من عام، فإنها تبدأ في التحجر وتصبح أكثر قوة، ومهما وُضِعَت على النار، فإنها لن تصبح لينة مرة أخرى. ولهذا ينصح دوماً بشرائها من مكان موثوق به، ومن الأفكار الجيدة أن تضعي ملصقاً صغيراً على إناء التخزين لتذكيرك بموعد شرائك تلك البقول.