: آخر تحديث
اتهمتهم بالتلاعب في النصوص المنشورة وتحريفها

"ويكيبيديا" تمنع موظفي الكونغرس الأميركي من تحرير موادها

 
لجأ موظفون في الكونغرس الأميركي إلى إجراء تغييرات بطريقة "طفولية" على عدد من النصوص المنشورة على موسوعة ويكيبيديا، وهو ما دفع الأخيرة لاتخاذ قرار عقابي ومنعهم من إجراء تعديلات في المستقبل على النصوص.

 
قرّرت موسوعة ويكيبيديا الالكترونية المفتوحة منع موظفي الكونغرس الاميركي من تحرير موادها متهمة اياهم بممارسة "التخريب" على الانترنت والعبث بأبواب الموسوعة على نحو طفولي. 
ويأتي المنع في وقت تبين استطلاعات الرأي ان الغالبية العظمى من الاميركيين ينظرون باستهجان الى الكونغرس بسبب المماحكات والمناكفات التي كثيرا ما تنم عن عدم نضج يتسبب في تعطيل قوانين تمس حياة الاميركيين مباشرة.  
 
وأوضح القائمون على ادارة موسوعة ويكيبيديا ان الكوادر السياسية لمجلس النواب الاميركي مُنعوا من ادخال نصوص على مواد الموسوعة بعد موجة من التغييرات غير اللائقة التي ظهرت في كومبيوترات الموسوعة وتسنى اقتفاء مصدرها الى موظفين في مجلس النواب الاميركي.  
وأعلنت ادارة الموسوعة فرض حظر لمدة 10 ايام على هؤلاء الموظفين لما وصفته بتحرير مواد الموسوعة "تحريرا تخريبيا متواصلا" على الموقع التي يتيح لمستخدمي الموسوعة تغيير نصوصها.  
 
ومن بين التغييرات التي اشارت اليها ادارة ويكيبيديا تحريف الصحيفة الخاصة بسيرة حياة وزير الدفاع الاميركي السابق دونالد رامسفيلد بتسميته "سحلية غريبة تأكل الأطفال المكسيكيين" ، كما افادت صحيفة الديلي تلغراف.  
وحُرف باب نظريات المؤامرة التي تشكك في وصول الاميركيين الى القمر باضافة فقرة تقول ان الحكومة الكوبية تقف وراء هذا التشكيك وان لي هارفي اوسولد الذي اغتال الرئيس جون كيندي ارتكب جريمته "نيابة عن نظام فيدل كاسترو".  
 
وتمكن خبراء الموسوعة من اقتفاء مصدر هذه التحريفات التحريرية الى كومبيوترات في مجلس النواب الاميركي ولكن ليس هناك ما يشير الى تورط اعضاء منتخبين  فيها. 
 
وأوضحت ادارة ويكيبيديا ان العاملين في الكونغرس ممن لديهم حسابات باسمائهم الصريحة يستطيعون الاستمرار في تحرير ابواب الموسوعة ولكن التعديلات مجهولة الاسم لن يُسمح لها.  
ودفع المنع بعض موظفي مجلس النواب الاميركي الذين يزيد عددهم  على 9000 موظف الى الاحتجاج قائلين انهم يتعرضون الى عقاب جماعي بجريرة نفر قليل من مستخدمي الموسوعة مجهولي الاسماء.  
 
وقال جيمي ويلز احد مؤسسي ويكيبيديا لبي بي سي ان الحادث لم يكن مفاجئاً وان اعمال التحريف والتخريب على الانترنت "كانت دائما تحدث وستظل تحدث على الدوام".  
ويستطيع أي مستخدم تنقيح صفحة من صفحات ويكيبيديا ، حتى إذا كان مجهول الاسم.  ولكن التنقيحات والتعديلات التي تُجرى على ابواب الموسوعة المختلفة تخضع لاشراف متطوعين موثوقين يستطيعيون تصويب التعديلات غير الدقيقة ومنع الذين يخالفون قواعد الموسوعة وموقعها الالكتروني.  
 
 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هل يساعد فحص مدته 5 دقائق على رصد الخرف مبكرا؟
  2. اختيار البقعة التي سيهبط فيها مسبار للبحث عن حياة في المريخ
  3. استفتاء إيلاف: نعم للعقوبات ضد طهران
  4. بوتين وترمب اتفقا على محادثات موسعة
  5. لماذا لم تقف ميغان في شرفة واحدة مع الملكة وأفراد أسرتها؟
  6. العاهل السعودي يستقبل وزير الخارجية البريطاني
  7. هل يكيد (الإخوان) بالملك!؟
  8. دعوة مجلس الأمن لتحقيق عاجل بتصاعد الإعدامات بعرب الأهواز
  9. صالح ومحمد بن زايد لمنع تمويل
  10. حملة للتوعية بحقوق المرأة في المترو بمصر
  11. لودريان ردًا على أردوغان: فرنسا لا تملك تسجيلات في قضية خاشقجي‎
  12. باليرمو الإيطالية تستضيف مؤتمرًا حول مستقبل ليبيا اليوم
  13. توزير النساء... من واجبات النخب السياسيّة في لبنان
  14. العراق سلمها أطنانًا من أرشيفها المنهوب .. الكويت تساهم في إعماره
  15. العلاقات تتوتر ... ماكرون يوبّخ ترمب أمام قادة العالم
في أخبار