قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لم يستبعد&عبد الملك الحوثي&زعيم ميليشيا&الحوثيين التي تسيطر على صنعاء بالقوة،&اي خيار بشان الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي ما يزال في مقر سكنه المحاصر.


صنعاء: قال زعيم المتمردين الحوثيين الذين سيطروا على مجمع القصر الرئاسي في صنعاء اليوم الثلاثاء انه لا يستبعد اي خيار بشان الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي ما يزال في مقر سكنه.

واضاف عبد الملك الحوثي في كلمة نقلها التلفزيون "جميع الخيارات مفتوحة في هذه العملية. سنتخذ جميع الاجراءات لحماية اتفاق السلام (21 ايلول/سبتمبر) لن يكون اي شخص، ان كان رئيسا او غيره، فوق الاجراءات اذا اراد التآمر ضد البلد".

كما اكد الحوثي ان تنظيم "انصار الله" مستعد لمواجهة اي اجراء لمجلس الامن.

وقال "انصح مجلس الامن.. أي اجراءات تريدون أن تتخذوها... لن تفيدكم" مضيفا "نحن جاهزون لمواجهة التداعيات مهما كانت".

وكان مجلس الامن الدولي ندد مساء الثلاثاء بهجوم الحوثيين على القصر الرئاسي ومقر اقامة الرئيس اليمني في صنعاء معبرا عن دعمه للرئيس عبد ربه منصور هادي.

وفي خطاب مطول شن الزعيم الشاب للحوثيين عبد الملك الحوثي هجوما شديدا على السلطات اليمنية.

واتهمها بعدم تطبيق الاتفاق السياسي المبرم في 21 ايلول/سبتمبر وعدم القطع مع الفساد واعداد مشروع دستور غير مقبول من حركته.

وقال ان السلطات لم تشرك حركته في القرارات كما ينص عليه الاتفاق السياسي.

وهاجم بشدة مشروع الدستور الذي قال انه يهدف الى تفكيك اليمن.

وقدم الحوثي العديد من المطالب منها بالخصوص مراجعة مشروع الدستور الذي كان الحوثيون خطفوا السبت احد ابرز واضعيه احمد عوض بن مبارك رئيس ديوان الرئيس اليمني.