قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيدني: تظاهر الاف من الاستراليين الاحد تنديدا بسياسة بلادهم المتشددة حيال الهجرة، في حين اشار اطباء الى احتجاز غير انساني للاطفال داخل مراكز ايواء اللاجئين.

وهتف الاف المتظاهرين في سيدني وميلبورن ومدن اخرى "حرروا اللاجئين".

وتاتي التظاهرات تلبية لدعوة اطلقتها جمعيات للمطالبة باغلاق مخيمات في بابوا غينيا الجديدة او منطقة المحيط الهادئ.

كما انها تاتي بعد ايام من تأكيد الحكومة انها تجري محادثات مع مانيلا لارسال مهاجرين يحاولون الدخول الى استراليا الى الفيليبين.

وقد تبنت كانبيرا في السنوات الاخيرة سياسة صارمة للغاية، اثارت انتقادات شديدة من قبل منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان.

وكانت الحكومة الاسترالية اعلنت الشهر الماضي انها ستستضيف 12 الف لاجىء اضافي من سوريا والعراق.