قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نجامينا: أصيب 11 مدنيا بجروح الاحد في هجوم انتحاري بالمتفجرات نفذته جماعة بوكو حرام الاسلامية النيجيرية في منطقة بحيرة تشاد كما اعلنت الحكومة التشادية في بيان.

واعلن البيان "السيطرة على عنصرين من بوكو حرام فيما قام عنصر ثالث بتفجير نفسه ما ادى الى اصابة 11 مدنيا بجروح"، موضحا ان الهجوم استهدف مركزا للجيش التشادي في بوغوما حيث يقيم عسكريون ومدنيون في منطقة بحيرة تشاد.

واستهدف هجوم ثان الاحد مركزا عسكريا تشاديا اخر في منطقة بحيرة تشاد ايضا في كايكا لكن هذه المرة "قتل 11 عنصرا من بوكو حرام" على يد الجيش التشادي بحسب البيان. وتؤكد الحكومة ان الوضع بات الان "تحت السيطرة" لكن بدون اعطاء مزيد من التفاصيل.

وفي العاشر من تشرين الاول/اكتوبر نفذ عناصر من بوكو حرام ثلاثة هجمات انتحارية في باغا سولا احدى ابرز البلدات التشادية الواقعة في منطقة بحيرة تشاد، اسفرت عن سقوط 41 قتيلا و48 جريحا بحسب الحكومة التشادية. كما لجأ عشرات الاف اللاجئين النيجيريين والنازحين التشاديين الى هذه المدينة في الاشهر الاخيرة هربا من تعديات بوكو حرام في جزر البحيرة او في نيجيريا المجاورة.

ورغم احتوائه انتشار بوكو حرام في شمال شرق نيجيريا لم يتمكن التحالف العسكري الاقليمي للدول المشاطئة لبحيرة تشاد (نيجيريا وتشاد والكاميرون والنيجر وبنين) من الحد بشكل كبير من انشطة الاسلاميين النيجيريين الذين يواصلون هجماتهم لاسيما الانتحارية التي يقع ضحيتها في الغالب مدنيون من مسلمين ومسيحيين.
&