قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: أعلن حفيد الامام الخميني مؤسس الجمهورية الاسلامية في ايران ترشحه لانتخابات مجلس الخبراء المقررة في شباط/فبراير، وفق ما اوردت وكالة الانباء الطالبية (اسنا) الخميس. وقال سيد علي الخميني احد افراد عائلته ان "حسن الخميني، وبعد الدعوات الملحة لمختلف الاوساط وبعدما تشاور مع شخصيات مختلفة، قرر ان يترشح لانتخابات مجلس الخبراء".

وتتزامن الانتخابات لاختيار الاعضاء ال86 في مجلس الخبراء مع انتخابات مجلس الشورى، علما بان جميع اعضائه من رجال الدين وهم مكلفون تعيين المرشد الاعلى الايراني والاشراف على عمله. ويهيمن المحافظون حاليا على المجلسين. وترتدي انتخابات شباط/فبراير اهمية كبيرة بالنسبة الى الرئيس حسن روحاني الذي يأمل بالحصول على غالبية اصلاحية ومعتدلة في البرلمان.

ويضطلع مجلس الخبراء ايضا بدور مهم في حال رحيل المرشد الايراني علي خامنئي البالغ 76 عاما. وحسن الخميني (43 عاما) رجل دين قريب من الاصلاحيين وخصوصا الرئيس الاسبق محمد خاتمي. وفي الاشهر الاخيرة، حضته اوساط معتدلة واصلاحية على خوض المعترك السياسي لتعزيز مكانة معسكرهم في مواجهة المحافظين.

وتم اعلان ترشحه بعد اعلان ترشح الرئيس الاسبق اكبر هاشمي رفسنجاني الذي يدعو الى ليبرالية اكبر في السياسة والثقافة وتقارب مع الغرب. لكن المرشحين لعضوية مجلسي الخبراء والشورى ينبغي ان ينالوا موافقة مجلس صيانة الدستور المكلف الاشراف على كل الانتخابات العامة والذي يضم محافظين.