قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف - متابعة: أعلنت قوات التحالف العربي قصف مواقع قيادة الحوثيين في شمال صعدة. يأتي ذلك بعد ساعات من إلقاء طائرات التحالف منشورات تدعو المدنيين إلى المغادرة. وأعلنت قوات التحالف بقيادة السعودية أن الطرق الرئيسية مفتوحة لمغادرة المدنيين صعدة حتى المغيب.

وكانت القوات السعودية حذرت المدنيين اليمنيين من الاقتراب من المواقع العسكرية في المحافظة.

وشنت مقاتلات التحالف العربي، ليل الخميس الجمعة، غارات مكثفة على معاقل المليشيات في صعدة، ودمرت مصنعاً للألغام ومركز القيادة الحوثية بمذاب الصفراء. وقالت مصادر عسكرية لـ "العربية" إن مواقع الحوثيين في صعدة ستتعرض لقصف مستمر طيلة 24 ساعة من دون توقف.

وقال المستشار في مكتب وزير الدفاع السعودي العميد أحمد عسيري، "المعادلة الآن اختلفت، كانت العملية منذ البدء حماية الشرعية والمواطن اليمني، أما الآن فإن المواجهة أصبحت تستهدف حدود المملكة والمواطن السعودي، وأمن وسلامة المواطن السعودي".

وأضاف أن الرد سيكون "بشكل قاسٍ، منذ هذه اللحظة، على اعتداءات الحوثيين". وأضاف عسيري في مؤتمر صحافي، أن اعتداء الحوثيين على جازان ونجران استهدف مواقع مدنية بشكل مباشر، قائلاً إن السعودية ستتخذ الإجراءات الكفيلة بردع اعتداءات ميليشيات الحوثيين.

وأوضح عسيري أن "أمن السعودية خط أحمر تم تجاوزه، والحوثيون سيدفعون الثمن" باستهداف كل من شارك بالتخطيط أو التنفيذ في قصف المواقع السعودية. وبشأن طائرة الأباتشي، أوضح عسيري أن المروحية هبطت اضطرارياً بسبب عطل فني. ودعا عسيري المواطنين اليمنيين إلى الابتعاد عن مواقع ومنازل قادة الميليشيات، موضحاً أن "الرد على استهداف المواطنين ومنازلهم حق مشروع".

وأعلن المستشار في وزارة الدفاع أن "صعدة وضواحيها ومران منطقة استهداف منذ هذه اللحظة (مساء الخميس)، وأن مواقع الحوثيين في صعدة ستقصف 24 ساعة بلا توقف".