قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عدن: تعرض مقر محافظ عدن الخميس الى اعتداء دام وذلك للمرة الاولى منذ تحرير اكبر مدن الجنوب اليمني من سيطرة المتمردين الحوثيين.

واعلن محافظ عدن نايف البكري ان الهجوم بقذيفة مضادة للدبابات اوقع اربعة قتلى و20 جريحا.

ولم يصب المحافظ في الهجوم الذي استهدف مبنى كلية العلوم الادارية الذي يتخذه المحافظ مقرا له.

يشار الى ان مقر المحافظة دمر في المعارك بين القوات الحكومية والحوثيين.

وهو اول هجوم من نوعه منذ استعادة المدينة في منتصف تموز/يوليو.

وتقول اجهزة الامن انها ليست لديها حاليا اي فكرة عن منفذي الاعتداء.

والمحافظ نايف البكري محسوب على التجمع اليمني للاصلاح (اخوان مسلمون)، وكان يشغل في السابق منصب نائب المحافظ الا ان الرئيس عبدربه منصور هادي المقيم في الرياض عينه محافظا للمدينة بعد ان مكث فيها بالرغم من العنف.

وشكلت استعادة قوات هادي لعدن وطرد المتمردين الحوثيين منها في منتصف تموز/يوليو بعد اشهر من المعارك الدامية، منعطفا في النزاع. وانطلاقا من هذه المدينة شنت قوات هادي هجماتها لاستعادة مناطق اخرى في جنوب اليمن.

ويدعم التحالف الذي تقوده السعودية برا وجوا قوات هادي في حملتها لمنع الحوثيين من السيطرة على اليمن بالكامل.