قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أُعدم عمر الحاج عمر، بعد إدانته بالتواصل مع تنظيم داعش، وتقديم معلومات أمنية، وتسهيل دخول الانتحاريين وإيوائهم ورسم الأهداف المنوي استهدافها في مدينة مارع.

جواد الصايغ من نيويورك: شهدت مدينة مارع الواقعة في الريف الشمالي لمحافظة حلب، قيام فصائل في المعارضة السورية بتنفيذ حكم الإعدام بحق عمر الحاج عمر المعروف بالفاروق، على خلفية ارتباطه بتنظيم داعش.
&
داعش كان قد سعى جاهدًا في الفترة الأخيرة، للسيطرة على مارع، من أجل الإستفادة من موقعها الإستراتيجي، وعلى الرغم من اعتماد التنظيم على عنصر الإنتحاريين لحسم المعركة، غير أن محاولاته باءت بالفشل.
&
الرجل لم يكن داعشي الهوى
&
حكم الإعدام بحق الحاج عمر، مثل مفاجأة كبيرة بالنسبة إلى الكثيرين من أهالي مدينة مارع، فالرجل وبحسب المعلومات التي حصلت عليها "إيلاف"، "لم يُعرف عنه أي ارتباط أو تعاطف مع تنظيم داعش، ولم تثر حوله أي شكوك، بل على العكس من ذلك فهو معروف من قبل الجميع بتعاطيه الحبوب المخدرة، ويتهمه البعض بأنه ملحد، كما أنه اعتزل الحروب والمعارك وغادر صفوف الجيش الحر منذ أكثر من عام، متفرغا لتربية الطيور".
&
كيف انكشف أمر الحاج عمر
&
تقول المعلومات،" إن المؤسسة الأمنية التابعة للجبهة الشامية، تمكنت من توقيف أحد عناصر تنظيم داعش، واثناء التحقيق معه، إعترف بارتباطه أمنيا مع عمر الحاج عمر الذي يوصل المعلومات الاستخباراتية للتنظيم، ويعمل على تسهيل دخول الإنتحاريين إلى مدينة مارع لتفجير أنفسهم بمقرات فصائل المعارضة".
&
وكان أربعة مقاتلين تابعين لتنظيم داعش، قاموا بتفجير أنفسهم في مقرات فصائل المعارضة في مارع، &بالتزامن مع هجوم نفذه تنظيمهم للسيطرة على المدينة، وقد سقط نتيجة التفجيرات الإنتحارية أكثر من خمسة وعشرين مقاتلا ينتمون إلى تشكيلات الجيش الحر، كما شهدت المدينة عدة تفجيرات في الأشهر الأخيرة.
&
عنصر داعشي كشف أمر "مربي الطيور"
&
المحققون المشرفون على استنطاق العنصر الداعشي، لم يصدقوا بداية أقواله، واضعينها في سياق محاولته حرف التحقيقات عن مسارها للتغطية على أمور أكبر، فالحاج عمر بعيد عن الشبهات، غير أن قرارا إتخذ بوضعه تحت المراقبة، ليتم القبض عليه بعد فترة قصيرة، وبحوزته عبوات ناسفة، واثناء خضوعه للتحقيق، إعترف بتسهيل دخول الإنتحاريين وإيوائهم، وجمع معلومات عن تحركات الجيش الحر على الجبهات وقيامه بتصوير المقرات والعناصر المتواجدين في المدينة، واختيار الأهداف المنوي تفجيرها، ووقوفه خلف تفجير مقر كتائب الصفوة في المدينة التي سقط على اثرها عدد من المقاتلين، بينهم الشرعي العام لكتائب الصفوة".
&
أمير داعش المنتظر في مارع
&
عمر الحاج عمر، وفي إطار رده على سؤال حول الأسباب التي دفعته للتعامل مع تنظيم داعش، كشف عن تلقيه وعودا بإعلانه أميرا على مارع والبلدات المحيطة بها، فور تمكن التنظيم من فتح المدينة على حد تعبيره.
&
عملية إعدامه تعتبر سابقة
&
وبعد أقل من ثمانٍ واربعين ساعة على التحقيقات التي اجريت معه، صدر قرار بإعدام الحاج عمر، فتداعي أهالي مارع لرؤية المتسبب بقتل ابنائهم وقد صُلب في وسط المدينة، على مقربة من الأهداف التي تعرضت لعمليات تفجير، وجدير بالذكر أن عمر هو اول شخص من مارع يعدم ويصلب، وقد مثل هذا الأمر سابقة للمؤسسة الامنية التي شهدت في الأسابيع الأخيرة حركة تعيينات قضت بإيلاء كادر جديد مسؤولية حفظ الأمن في المدينة، بعد الخروقات التي حصلت.
&