: آخر تحديث
القوات العراقية تستعيد قضاء الشرقاط بعد هجوم مباغت من داعش

الحكيم يطالب تركيا بسحب قواتها قبل نفاد صبر العراقيين

محمد الغزي: تمكنت القوات العراقية من السيطرة على قضاء الشرقاط مجددا بعد هجوم مباغت من تنظيم داعش فيما فرض حظر التجوال الشامل، في حين انطلقت عملية عسكرية ثانية لاستعادة السيطرة على جزيرة هيت غرب الرمادي، واتفق ممثلو وزارتي الدفاع في الحكومة الاتحادية والبيشمركة في حكومة إقليم كردستان ووفد من التحالف الدولي على توحيد الخطاب الإعلامي في عملية إستعادة الموصل، بالتزامن مع مطالبة رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم تركيا بسحب قواتها من العراق "فورا".

وافادت تقارير ومصادر محلية وأمنية عراقية بأن تنظيم داعش شن هجوما مباغتا على قضاء الشرقاط بعد نحو اسبوعين على طرده منه مما دفع السلطات الى فرض حظر للتجول في القضاء التابع لمحافظة صلاح الدين والواقع الى الجنوب من مدينة الموصل.

وهذا ثاني هجوم عنيف يقع في محافظة صلاح الدين اذ سبقته محاولة اقتحام مماثلة في قرية الزوية عند مشارف القضاء الجنوبية قبل ايام قلائل قبل ان تتصدى القوات العراقية له، ويسعى تنظيم داعش لشن هجمات في جبهات عديدة لعرقلة اي تقدم عسكري عراقي نحو مدينة الموصل التي تعتبر معقله الرئيسي في العراق.

وبحسب مصادر امنية عراقية فإن عددا من الانتحاريين تسلل الى مركز قضاء الشرقاط، وقال القيادي في الحشد الشعبي يزن مشعان الجبوري على حسابه في فيسبوك إن نحو 40 عنصرا من داعش استولوا على مدينة العاب ومنازل محيطة بها.

وسيطر داعش على مبنى القائمقامية في الهجوم الذي نفذ من قرية الزوية جنوبا ومن الشمال بعد التسلل من الساحل الايسر للمدينة، واضاف قادة امنيون أن القوات العراقية المدعومة بجماعات عشائرية متطوعة استطاعت صد هجمات التنظيم بإسناد من سلاح الجو العراقي.

وأعلنت قيادة عمليات صلاح الدين اعلان فرض حظر للتجول لملاحقة الانتحاريين، وأفاد بيان في قيادة العمليات المشتركة،الجمعة، بأن لواء 51 من الحشد الشعبي في صلاح الدين صد تعرضاَ لداعش الارهابي في قضاء الشرقاط وانه تمت استعادة السيطرة على المنطقة.

وأوضح ان "هناك تعرضاً لعصابات داعش الارهابية على لواء 51 من الحشد في صلاح الدين وتم صده بإسناد جوي من قبل طيران الجيش".

قصف القيارة بغاز الكلور 

وسجل مركز صحة ناحية القيارة المحررة من سيطرة تنظيم داعش، اربع حالات إصابة خطرة بغاز الكلور السام، وقال مدير المركز عبد العزيز الجبوري في تصريح صحافي ان "المركز الصحي في الناحية استقبل، امرأة وطفلًا ورجلين كانوا قد أصيبوا باختناق وبعض الحروق في أماكن مختلفة من أجسادهم، جراء قصف الناحية من قبل تنظيم داعش الارهابي بصواريخ تحمل مادة غاز الكلور المحظورة".

واضاف الجبوري ان "الكوادر الطبية قدمت لهم الإسعافات الأولية وهم الآن تحت الاشراف لحين تحسن وضعهم الصحي".

وكان الجبوري أشار في وقت سابق من صباح السبت الى مقتل واصابة سبعة مدنيين بسقوط اربع قذائف هاون وسط ناحية القيارة جنوب الموصل، وطالب القوات الحكومية بـ"تحرير قرية الحود ومحيط القيارة لإبعاد خطر الهجمات الصاروخية عن المدنيين".

الحكيم يحذر تركيا من نفاد صبر العراقيين 

وطالب رئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم، السبت، تركيا بسحب قواتها من العراق “فورا”، محذرا إياها من نفاد صبر العراقيين، فيما أشار إلى أن العراق ليس ضعيفا وسيدافع عن سيادته وأمنه، وقال الحكيم في بيان تلقت "إيلاف" نسخة منه ان "من ينظر الى محافظة نينوى أنها سنية سيجد المعارضة من السنة قبل الشيعة"، لافتا إلى أن "التصعيد من الجانب التركي وتصريحات المسؤولين الأتراك لا يمكن ان يصبر عليها العراقيون فلصبرهم حدود".

وأضاف أن "من يعتقد ان العراق ضعيف فهو مشتبه ومخطئ فالعراق قوي بمكوناته وبرجاله وسيدافعون عن سيادته وأمنه"، مؤكدا أن "العراق وحده من يحدد في من يشترك في معركة الموصل ومن لا يشترك”، وتابع الحكيم "لا نتمنى ان نجد تركيا في هذا الموقف الذي اثار مشاعر العراقيين ونتمنى ان يعيدوا النظر في مواقفهم ويسحبوا قواتهم فورا".

المالكي والإسراع بتحرير الموصل

ودعا رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي تركيا إلى إخراج قواتها فورا من الأراضي العراقية وعدم التجاوز على سيادة العراق.

وذكر مكتب المالكي في بيان اطلعت عليه "إيلاف" انه أكد خلال استقباله رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري رفضه لتواجد أي قوات أجنبية مقاتلة على الأراضي العراقية مشددا على ضرورة استكمال جميع الاستعدادات للإسراع في تحرير الموصل وعودة المدينة إلى وضعها الطبيعي بعد تطهيرها من عناصر تنظيم داعش الإرهابي.

من جانبه أكد الجبوري أن المرحلة الراهنة تتطلب حراكا سياسيا فاعلا وتنسيقا عاليا بين مختلف القوى السياسية من اجل التغلب على الازمات والمحن.

بدر والعصائب تهددان 

هددت منظمة بدر التي يتزعمها هادي العامري، السبت، بما سمتها "خيارات مفتوحة" في حال عدم سحب قواتها من معسكر بعشيقة شمال العراق، مشيرة إلى أن جميع الخطوات التي اتخذتها الحكومة ومجلس النواب كانت في الاطار الدبلوماسي.

وقال النائب عن كتلة البرلمانية رزاق الحيدري في تصريح صحافي ان "جميع الخطوات والقرارات التي صدرت عن مجلس النواب والحكومة العراقية خلال الايام الماضية بشأن التواجد العسكري التركي لم تخرج عن اطار الدبلوماسية"، مهددا بأن "جميع الخيارات والخطوات ستكون مفتوحة اذا اصرت تركيا على بقاء قواتها في العراق".

وأضاف الحيدري وهو عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب، أن "تركيا انتهكت كافة القوانين والاتفاقيات الدولية، ولم تراع مبادئ حسن الجوار"، مؤكدا أن "التضامن العالمي والدولي مع العراق ضد التدخل التركي في تصاعد".

من جهته قال الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي،  انهم لن يسمحوا بمشاركة القوات التركية في عملية"تحرير الموصل"، وأكد ان الحشد سيحبط مخطط تقسيم نينوى.

 وقال الخزعلي في تصريح له أن "قوات الحشد الشعبي ستحبط مخطط تقسيم الموصل، كما منعت مخططات سابقة في الانبار وصلاح الدين".

وشدد قائلا "لا اردوغان ولا عائلة النجيفي، قادرون على منع مشاركة الحشد الشعبي في معركة تحرير الموصل"، مضيفا ان"الحشد الشعبي سينتصر في الموصل ولن نسمح لإردوغان بمشاركة قواته في المعركة".

وقال الخزعلي مخاطبا إردوغان"انت موجود، ونحن موجودون، ولن نسمح لك بالمشاركة في تحرير الموصل" لأنها أرضنا وعرضنا وانت يا إردوغان شخص غريب".

 وطلب العراق، أمس الخميس، عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة لبحث الوجود العسكري التركي على أراضيه مع تصاعد الخلاف مع أنقرة.

وصوت البرلمان التركي الأسبوع الماضي لصالح تمديد وجود نحو 2000 من القوات التركية في شمال العراق لمدة عام.

المسيحيون والتذكير بمذابح الأرمن 

ووجه رئيس كتلة الوركاء المسيحية النائب جوزيف صليوا انتقادا لاذعا لمحافظ نينوى السابق اثيل النجيفي لإصراره على التدخل التركي في محافظة نينوى، مطالبا بمحاكمة المتعاونين مع "الاحتلال التركي"، بتهمة "الخيانة العظمى".

وقال صليوا في تصريح صحافي ان "الاحتلال التركي في نينوى هدفه اعادة يومها الدموي بحق المكون الكلداني السرياني الاشوري والذي يسمى بمذابح الأرمن"، لافتا إلى أن "اصرار آل النجيفي على التدخل التركي أمر سافر لا يمكن السكوت عنه".

واضاف أن "تركيا الراعي الرسمي لانطلاق داعش عبر اراضيها واحتلال عدد من المحافظات العراقية فضلا عن شرائها النفط بثمن بخس”، داعيا إلى "تقديم أي جهة تتعاون مع تركيا الى المحاكم بتهمة الخيانة العظمى".

توحيد الخطاب 

وعقد ممثلو وزارتي الدفاع في الحكومة الاتحادية والبيشمركة في حكومة إقليم كردستان ووفد من التحالف الدولي ،المؤتمر الثاني لتوحيد الخطاب الإعلامي في عملية إستعادة الموصل.

وذكر بيان لوزارة الدفاع إطلعت "إيلاف" عليه أن" المؤتمر خرج بعدة توصيات، أهمها توحيد الخطاب الإعلامي وعدم تجيير النصر لجهة معينة والابتعاد عن الخطابات السياسية المتشنجة أثناء عملية إستعادة القوات المشتركة للمناطق الخاضعة لسيطرة داعش".

وأضاف البيان أنه "تم التأكيد كذلك على فتح محطة راديو في سد نينوى تبث رسائل اطمئنان للأهالي هناك وتعمل بتوجيه من قيادة العمليات المشتركة ، فضلاً عن حصر البيانات الإعلامية بقيادة العمليات المشتركة وكذلك إستحداث مركز إعلامي في قاعدة القيارة يعمل بالتنسيق بين القوات المسلحة ووزارة البيشمركة".

وحضر المؤتمر رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي والمستشار العسكري للوزارة الفريق الركن محمد العسكري ومدير خلية الإعلام الحربي ووفد من إقليم كردستان المتمثل بمدير إعلام وزارة البيشمركة ووفد التحالف الدولي، ومدراء إعلام وزارتي الدفاع والداخلية وقيادة العمليات المشتركة وجهاز مكافحة الإرهاب والقوات البرية.

موجات النزوح 

وتوقع مجلس محافظة نينوى حدوث موجة نزوح كبيرة من الموصل مع بدء عمليات تحرير المدينة من سيطرة تنظيم "داعش" فيما حذر من وقوع "كارثة إنسانية" في حال لم تتخذ الحكومة إجراءات عاجلة لإيواء النازحين.

وقال عضو المجلس حسن سبعاوي ان "استعادة الموصل من قبضة داعش ستكون قريبة جدا”، مطالبا وزارة الهجرة والمهجرين ولجنة النازحين ولجان حقوق الانسان" بـ"تهيئة الظروف الخدمية للنازحين".

وأضاف سبعاوي "نتوقع حدوث موجة نزوح كبيرة جدا من الموصل مع بدء العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على المدينة"، محذرا في الوقت ذاته من "وقوع كارثة انسانية في حال لم تتخذ الحكومة إجراءات عاجلة لإيواء النازحين".


عدد التعليقات 14
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. نعم لأيران فقط؟
Ali A - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 13:10
يبدو ان كتكوت الحوزه عمار الحكيم شرب أكسير الرجوله على مضض و هدد تركيا!! و كأن العراقيين لم ينفذ صبرهم من نفوذ أيران؟ سؤال بسيط.....الا يستحون ما يسمون بحكام العراق اليوم؟؟؟
2. هل ستخسر السوق العراقي
psdk - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 13:15
استمرار تركيا في تعنتها في ابقاء قواتها في العراق ، منتهكة سيادة دولة مجاورة ، وعدم سحبها ، ورفض عراقي واسع من الشعب والحكومة ، كما ورد في التصريحات اعلاه ، سيؤدي الى ما لا يحمد عقباه ، وستخسر الشركات التركية السوق العراقي الواسع ، خصوصا ، بعد تحرير المدن المغتصبة ، والحاجة الى اعادة اعمار المدن التي دمرها الارهابيون والحروب ... سيما وبدء ارتفاع اسعار النفط ؟ في حساب الربح والخسارة ، النتيجة هي خسارة لتركيا ، ولهذا على الشركات التركية الكبرى الضغط على اردوغان في انهاء هذه المعضلة بما يحفظ ماء وجه تركيا ، التي كانت بضاعتها تشهد اقبالا واسعا في السوق العراقي ، وان مئات الالاف من العراقيين ، يذهبون سنويا لزيارة تركيا ، للسياحة والاصطياف ، وقسما منه اشترى بيتا او شقة ، ليقيم فيها او يصطاف فيها ... ولا سمح الله ، لو استمرت تركيا بهذا العناد ، بحجج واهية ، سيكون مؤلما لشركاتها ؟؟؟
3. صبر العراقيين أم الإيراني
قارئ - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 13:58
عن أي عراقيين يتحدث هذا!؟هل يقصد المحتلين من قبل إيران أم المؤتمرين بأمر الولي الفقيه؟
4. حكام العراق الشيعة
يبحثون عن عدو جديد - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 14:55
بعد صعود حكام ا لعراق الحاليين الى السلطة بعدالغزو الامريكي للعراق ولدى خروجهم من سراديب النجف لتسلم دفة الامور كان العدو هو البعث والذي من خلال هذا العدو فعلوا مافعلو اضطهدوا البعثى ومن شكو كونه بعثيا كما اتهمو كل من انتقدهم بانه موالى ومن انصار البعث ليحتكروا السلطة ولغمط حق الاخرين بالمشاركة فيها . وعند قرب انتهاء قصة صدام وفر لهم المالكي عدوا جديدا هو داعش بعد ان تقاعس اوتواطأ في دخولهم واحتلالهم للعراق واصبح حكام العراق ماعندهم سالفة غير داعش واصبح العراقيون يمسون ويصبحونعلى داعش بينما خلف الستار كانت سرقات المال العام متواصلة وانتهاكانت حقوق الانسان مستمرة في جرف الصخر وغيرها وكانت عملية تصفيةا وتهجير المكون الاخر بحجة داعش مستمرة لاجراء التغيير الديموغرافي وبناء حسينيات وتهديم المساجد بحجة ان المساجد هي لعمر بن الخطابالعدو الاول كما ان اي شخص ينتقد الوضع ومساوءه كان يصتف بانه من انصار داعش واصبحت عملية محاربة داعش عذراللتلكوء في محاربة الفساد وعذرا لعدم تقديم الخدمات وعذرا لتقوبة الانقسام الطاءفي والمذهيى .. وه يعرفون جيدا انههم لايمكن لهم العيش بدون عدو حتى يلقوا عليه كل اسباب التراجع والفسادوالفشل وحتى يستمروا في احتكار السلطة . وها هم الان يريدون ان يجعلوا من تركيا عدوا ليحل محل داعش حتى يستمر وا في اللعبة نفسها وهذا مايتلاءم مع توجهما لطائفي المملوء حقدا على الطرف الاخر وما يرضى سيدتهم المشعوذه الكبرى ام الطائفية دولة الشروالكراهية والطائفية وصارو ينسقون مع البى كي كي للدخول في حرب غير معلنة مع تركيا . ان هؤلاء الجهلة المهووسون بالطائفية وبفكرة ان العدو يجب ان يكون يكون سنيا كان الاجدر بهم التفاوض مع تركيا حول الاتفاقية التى عقدها النظام السابق مع تركيا والتى تجيز لتركيا الدخول الى الاراضي العراقية لملاحفة حزب العمال الكردستاني كان الاولى بهم الجلوس للحوار مع تركيا ضمن تلك الاتفاقية على اساس ان العراق يقدر قلق تركيا من حزب العمال الكردي وضورة عدم انتهاك والبقاء في الاراضي العراقية . ولكن هولاء الجهلة خريجى سراديب النجف ذهبو مباشرة الى مجلس الامن وراحوا ينسقون مع حزب العمال الكردي غير ابهين بمصالح العراق قدر اهتمامهم بما يضمن لهم القيام بلعب سياسية وخلق عدو جديد تضمن بقاءهم بالسلطة انها لعبة خطرة وقد ينقلب حزب البلى كي كي ليوجه بنادقهم ل
5. الحقيقه الواضحه
كندي - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 15:17
للاسف حصل فرز نهائي عند الحديث عن العراق ، فرز بين السنه والشيعه ، هذا مؤسف ولكنه الواقع الحالي ، الموصل سنيه ، ويجب الا تدخلها ميليشيات شيعيه ، وبالتالي اهل الموصل اقرب الى الأتراك بكثير من قربهم للفرس والمليشيات الشيعيه ، الممانعه ستكون ضد الغزو الشيعي وليس ضد المقاومه التركيه ، قد تكون معركة الموصل هي نهاية العراق كدولة واحده ، هذا يشكل خطوة الى الامام في المخطط الامريكي الشرق الاوسط الجديد ، الدستور العراقي الذي وضعته امريكا نص صراحة وبوضوح على الفدراليات التي هي بوابات للتقسيم اذا لم يتم احتواء الخلافات فيها ، هذا الذي فعلا سيحصل
6. عفارم
محمد الموسوي - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 16:22
عفارم سيد عمار والخطوه المقبله المطلوبه هو اانتقاد ايران على تدخلها في الشأن العراقي وسيجازيك ويسامحك الشعب العراقي
7. ترشيد
رشيد - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 17:48
اطرد داعش اولا وايران ثانيا والمفسدين ثالتا يا عمار العراق محتلة من طرف داعش وتقول لتركيا ان العراق ليس ضعيفا العراق اضعف من الضعف يحكمونه مراهقون سياسيون اوصلوه الى الخراب والدمار والتفجيرات والفساد ياعمار الحكيم
8. توضيح
اشرف - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 18:09
تعقل ايها الحكيم اياك ان تحرك بوارجك وطايرانك وجيشك ومدرعاتك ويقع ما لا يحمد عقباه انتم قادرون على غزو المنطقة كلها وما بالك بتركيا تركيا ضعيفة مسكينة اياك وغزوها ايها الحكيم ضبط النفس واجب تفاديا لحرب عالمية ثالتة
9. اوامر من ايران
من تركيا - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 18:34
تركيا دوله قويه وهي واعيه تماما للمخططات الامريكيه لتقسيم المنطقه لذلك هي تتدخل لكي يكون لها دور في تقرير الدويلات والكانتونات التي ستقام على حدودها الجنوبيه وهي مستعده تماما لكل مواجهه للدفاع عن مصالحها ووحدة اراضيها اما زعماء الشيعه العراقيين فلا احد يعبأ للغوتهم لانهم ليسوا الا ابواق لاسيادهم في ايران واذا اختاروا الصدام مع الجيش التركي بالنيابة عن ايران عليهم ان يعوا جيدا بان معركتهم ستكون خاسره لانها ستكون على ارض معاديه ترفضهم منذ البدايه .
10. يوم كان العراق.......
salahsllah - GMT السبت 08 أكتوبر 2016 18:37
من يوم احتلال العراق من ايران والامريكان انتهى العراق كدولة عربية الى الابد حب من حب وكره من كره .العراق ولاية ايرانية والجامعة العربية عليها ان تفهم ذلك .والعمل على التقرب من الدولة الاسلامية القوية تركيا .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب: بومبيو سيلتقي الملك سلمان لبحث قضية خاشقجي
  2. إيران: لا تعليق لدينا على اختفاء خاشقجي
  3. قراء
  4. الملك سلمان يأمر بإجراء تحقيقات داخلية حول اختفاء خاشقجي
  5. الكربولي للصدر: (يا أيّها الرجلُ الْمُعَلِّمُ غَيْرَهُ..)
  6. القوات الجوية الأميركية متفائلة بشأن مقاتلات أضرّها
  7. الأردن يعيد فتح معبر جابر نصيب الحيوي مع سوريا
  8. مع وجود أزمة النازحين كيف يمكن مقاربة العلاقات اللبنانية السورية؟
  9. الإكوادور تسمح لأسانج بتواصل جزئي مع العالم الخارجي
  10. لندن: التوصل إلى اتفاق حول بريكست أساسي لأمن أوروبا
  11. آخر تكهنات ستيفن هوكينغ: بشر بقدرات خارقة!
  12. نائبات إماراتيات: النساء أكثر عرضة لفقدان وظائفهنّ بسبب الأتمتة
  13. تغييرات بأمن القصور بعد أخطاء مهنية داخل إقامات ملكية
  14. السلطات الجزائرية تعتقل جنرالات بارزين بعد اقالتهم
  15. الملك سلمان يهاتف أردوغان: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا
  16. هيئة تحرير الشام في إدلب: نتمسّك بخيار
في أخبار