قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: قالت مصادر دبلوماسية متطابقة في الرباط لـ "إيلاف المغرب" إن العاهل المغربي الملك محمد السادس سيبدأ يوم السبت 15 أكتوبر الجاري جولة أفريقية تشمل ثلاث دول هي اثيوبيا وتنزانيا وروندا.

وتبدأ الجولة الملكية عقب افتتاح العاهل المغربي للدورة التشريعية الجديدة بعد انتخاب مجلس نواب جديد يوم 7 اكتوبر، والتي ينص الدستور على افتتاحها في الجمعة الثانية من شهر أكتوبر.&

وهذه اول مرة يزور فيها ملك المغرب افريقيا الشرقية منذ توليه حكم البلاد صيف 1999. وسبق للملك محمد السادس أن قام بعدة جولات في افريقيا الغربية.&

وكان منتظر أن تشمل الجولة الملكية ايضا نيجيريا وغانا وكينيا، لكن يبدو انه جرى تأجيلها الى وقت لاحق.

في غضون ذلك، قالت المصادر ذاتها إن مدينة مراكش ستحتضن يوم 16 نوفمبر قمة افريقية على هامش مؤتمر التغير المناخي (كوب 22) يحضرها رؤساء الدول الافريقية الذين سيمثلون بلدانهم في المؤتمر الذي سيلتئم ما بين 7 و18 نوفمبر المقبل.

وتأتي الجولة الملكية بعد ان قرر المغرب في يوليو الماضي العودة الى حظيرة الاتحاد الافريقي (منظمة الوحدة الافريقية سابقا ) بعد ان غادرها عام 1984 عقب قبول عضوية " الجمهورية الصحراوية " في المنظمة الافريقية، وهي " الجمهورية " التي اعلنتها جبهة البوليساريو الانفصالية من جانب واحد عام 1976 بدعم من الجزائر وليبيا.&

وكان المغرب قد قدم طلبا رسميا بشان العودة الى الاتحاد الافريقي يوم 23 سبتمبر الماضي قدمه مستشار العاهل المغربي الطيب الفاسي الفهري في نيويورك لدول أميني زوما رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي.
&