قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اتخذ الرئيس الأميركي دونالد ترامب وصفت بـ "القمعية" وغير المسبوقة ضد موظفي بعض الجهات الحكومية المسؤولة عن حماية البيئة في البلاد.

وقالت وكالة الاسشيتد برس الثلاثاء، إن ترامب حظر على موظفي وكالة حماية البيئة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، أو التحدث إلى الإعلام بخصوص عملهم.

ويأتي هذا في وقت كشفت موقع بيز فيد الإخباري، فرض حظر مماثل على موظفي وزارة الزراعة، وطُلب منهم أن لا يستخدموا وسائل التواصل بصفتهم الوظيفية وأن لا ينشروا أي أبحاث أو أخبار تتعلق بعملهم للعامة.

وكانت صحيفة هافينغتون بوست كشفت الاثنين، بأن ترامب أمر بتجميد المنح المخصص لوكالة حماية البيئة، ومنع موظفيها التحدث حول هذا الأمر.

ورفض الناطق باسم البيت الأبيض شون سبايسر التعليق على هذه التقارير في مؤتمر صحافي عقده في البيت الأبيض أمس، لكنه قال "إن الحظر أمر غير مألوف"، مؤكداً في الوقت نفسه حق الإدارة في مراجعة عمل وكالة حماية البيئة.

ويشكك ترامب وآخرون من مسؤولي إدارته في ظاهرة التغير المناخي، وتعهد الرئيس الجديد خلال حملته الانتخابية بالانسحاب من اتفاقية "المناخ" التي وقعت عليها أكثر من 195 دولة العام الماضي، وتقضي بإتخاذ إجراءت تحد من الاحتباس الحراري.