: آخر تحديث
وزارة الداخلية تنفي التسجيلات الصوتية على مواقع التواصل

عمليات أمنية في مصر بعد "مداهمة الواحات"

القاهرة: تواصل قوات الأمن المصرية مدعومة بغطاء جوي من الطيران الحربي تمشيط المناطق الصحراوية الغربية، على طريق الواحات البحرية بحثا عن العناصر الإرهابية، التي اشتبكت مع قوات العمليات الخاصة.

ونفت وزارة الداخلية المصرية، مساء السبت، في بيان لها ما تم تداوله من تسجيلات صوتية على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن ما جرى في "مداهمة الواحات".

وكانت وزارة الداخلية المصرية، أفادت في بيان لها عن مقتل 17 من عناصر الأمن و 15 من العناصر الإرهابية في المواجهات الأمنية في اشتباكات طريق الواحات بمحافظة الجيزة التي وقعت الجمعة.

وجاء في بيان الداخلية المصرية: "استكمالاً لما سبق الإعلان عنه من جهود ملاحقة البؤر الإرهابية التي تسعى عناصرها لمحاولة النيل من الوطن وزعزعة الاستقرار، والمعلومات التي وردت لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المناطق بالعمق الصحراوي بالكيلو 135 بطريق أكتوبر، الواحات، محافظة الجيزة مكاناً للاختباء والتدريب والتجهيز للقيام بعمليات إرهابية، مستغلين في ذلك الطبيعة الجغرافية الوعرة للظهير الصحراوي وسهولة تحركهم خلالها".

وأضاف "في ضوء توافر هذه المعلومات فقد تم إعداد القوات للقيام بمأموريتين من محافظتي الجيزة والفيوم لمداهمة تلك المنطقة، إلا أنه حال اقتراب المأمورية الأولى من مكان تواجد العناصر الإرهابية استشعروا بقدوم القوات وبادروا باستهدافهم باستخدام الأسلحة الثقيلة من كافة الاتجاهات فبادلتهم القوات إطلاق النيران لعدة ساعات، مما أدى لاستشهاد عدد 16 من القوات، 11 ضابط، 4 مجندين، 1 رقيب شرطة وإصابة عدد 13، 4 ضابط، 9 مجند".

وسادت حالة من الغضب والحزن بين جموع المصريين في أعقاب حادثة الواحات. ونعت محافظات مصر ضحايا الشرطة الذين طالتهم يد الغدر والخيانة، فيما شيعت محافظات جثامين الضباط والجنود إلى مثواهم الأخير في جنائز شعبية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الحل في اليمن قاب قوسين أو أدنى!
  2. ترمب قد يقيل وزيرة الأمن الوطني هذا الأسبوع
  3. صالح إلى طهران وموقف العراق من العقوبات يتصدر المباحثات
  4. مجلس الوزراء السعودي يجدد رفضه للعنف بكل أشكاله
  5. السيسي يلتقي رئيس الوزراء الإيطالي لبحث الأوضاع في ليبيا
  6. ما بين
  7. البابا فرنسيس يزور المغرب نهاية مارس
  8. جون بولتون يتوعد إيران بـ
  9. حملات دعوية لتجديد الخطاب الديني في مصر
  10. البطاقة الصحيّة في لبنان مهمة شرط ألا تتحول إلى تجربة فاشلة
  11. صالح يختتم جولته الخليجية: لا وقت نضيّعه وأمامنا عمل كثير
  12. المشير خليفة حفتر يعلن عدم مشاركته في مؤتمر باليرمو حول ليبيا
  13. المعارضة السورية تنهي اجتماعاتها في إسطنبول
  14. ضابط مظلي يخطط لإزاحة ترمب من البيت الأبيض
  15. 13 سفيرا مغربيا جديدا تلقوا الموافقة على اعتمادهم باستثناء العمراني
  16. باحثون أميركيون: كوريا الشمالية تخفي قواعد للصواريخ
في أخبار