: آخر تحديث
بعد منعها خطابًا لوزير خارجيته ورفض هبوط طائرته

إردوغان: هولندا فلول من النازيين والفاشيين

إيلاف من لندن: رد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بهجوم عنيف ضد هولندا لمنعها وزير خارجيته، اليوم السبت، من هبوط طائرته ولقاء الجالية التركية في مدينة روتردام في مسعى لحشد الأصوات للاستفتاء على التعديلات الدستورية، قائلا "هم فلول للنازيين والفاشيين".

وفي كلمته في حفل افتتاح محطة للقطار في اسطنبول وصف إردوغان الهولنديين بانهم "بقايا النازية، إنهم فاشيون". وأِضاف مخاطبا الهولنديين "عليهم التفكير في كيف ستهبط طائراتهم إلى تركيا، نعم سنمنع دبلوماسييهم وسياسييهم من القدوم إلى بلادنا".

رفضت السلطات الهولندية، اليوم السبت، التصريح بهبوط طائرة وزير خارجية تركيا، جاويش أوغلو، على الأراضي الهولندية. وذلك بعد سحب ترخيص تدخيل أوغلو إلى أراضيها من أجل إلقاء خطاب في مدينة روتردام.

وكانت سلطات مدينة روتردام الهولندية سحبت يوم الجمعة التصريح لجاويش أوغلو بحضور اجتماع لدعم مسعى إردوغان لتعزيز سلطاته ضمن تعديلات تطرح في استفتاء الشهر المقبل. وحظرت مدن أوروبية مثل هذه التجمعات التي يحضرها مسؤولون أتراك.

وقالت تقارير من أمستردام إن رئيس الوزراء الهولندي مارك روته منع يوم السبت طائرة وزير خارجية تركيا من الهبوط، قائلا إن زيارته ستمثل تهديدا للأمن العام.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن قال جاويش أوغلو إنه سيسافر إلى روتردام رغم الحظر المفروض على إلقائه كلمة في لقاء جماهيري هناك.

تركيا السبب 

وقال روته في بيان نشر على صفحته الرسمية على فيسبوك إن تركيا وترت المناقشات التي كان يمكن أن تسمح لجاويش أوغلو بدخول البلاد بدعوتها لعقد تجمع حاشد.

واضاف رئيس الوزراء إن التهديد التركي بفرض عقوبات إذا منع جاويش أوغلو من الدخول "جعلت التوصل لحل معقول مستحيلا".

وتابع روته في بيانه قائلا "هولندا لا تعترض على الاجتماعات العلنية ما دامت تلتزم بتعليمات السلطات المختصة والحكومة التركية لا تريد أن تحترم تلك القواعد في هذه المسألة".

اصرار 

وكان وزير الخارجية التركي أعلن أنه يصر السفر إلى هولندا من أجل إلقاء خطاب للترويج للاستفتاء على تعديل الدستور المزمع عقده خلال شهر أبريل، رغم حظرها من قبل السلطات الهولندية.

وهدد جاويش أوغلو، في وقت سابق، هولندا بفرض عقوبات اقتصادية وسياسية في حال إلغاء تصريح سفره إلى مدينة روتردام الهولندية، والذي كان مقررا له اليوم  السبت.
 


عدد التعليقات 31
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. أحسنت هولندا
کاروان - GMT السبت 11 مارس 2017 12:02
لم يفيد تهديدات اردوغان ومطيعيها من أمثال جاويش أوغلو من تغيير أو تأثير على موقف هولندا حيث منعت من القاء الخطب ونشر دعاية لسلطان اردوغان وسط الجالية التركية في هولندا ....والمضحك يتحدث اوغلو عن حصار اقتصادي على هولندا في حين مئات الألوف من الأتراك يعيشون في هولندا ويدعمون أهاليهم في تركيا ....موقف يستحق التقدير ضد دولة فاشية -إسلامية بزعامة الدكتاتور اردوغان ....
2. استقلالية في القرار
شخص محايد - GMT السبت 11 مارس 2017 12:05
هـولندا دولة صغيرة ولكن ذات سيادة ، ديمقراطية واستقلالية. و دولة مثل هولندة لا تقبل الابتزاز والتهديد وخاصة مع الاتراك الذين لم يعرفوا في ابدآ الا لغة القوة، التهديد و الابتزاز. متى يتعلم قادتنا مبادي السيادة والمواطنة.
3. مواطنين أتراك أم هولنديين
أحلام أكرم - GMT السبت 11 مارس 2017 13:10
الحكومة الهولندية لها الحق والصلاحية في حماية مواطنيها من إستغلال سياسي يتعارض مع الحريات ويؤدي إلى الإستبداد المطلق كما في حالة ما يريدة أردوغان ؟؟؟؟
4. تركيا العثمانية الفاشية
واتهام هولندا الانسانية - GMT السبت 11 مارس 2017 13:14
تركيا العثمانية الفاشية اخر دولة لها الحق في التكلم عن النازية واتهام هولندا الانسانية والتي تعيل اكثر من نصف مليون جائع تركي 500,000 لا يستطيعون العيش في تركيا فالاتراك في هولندا اغتنو بفضل هولندا واغنو تركيا واقتصادها المتهالك بارسالهم الاموال من هولندا الى تركيا ان الجريمة التركية ضد الارمن والاشوريين واليونان والايزيديين لم ولن ينساها الارمن والمسيحيين وكل الخيرين في العالم الابادة الارمنية والمسيحية 1915-1923 على يد الاتراك وعملائهم المرتزقة الاكراد بندقية الايجار واحتلالهم لبلاد الارمن والاشوريين ويونان بوندوس وحرمانهم من اوطانهم وتشريدهم في كل انحاء العالم واستكرادهم وتتريكهم ان تحرير الهضبة الارمنية واشور وبوندوس قادم على عناد الاتراك والاكراد وغصبا عنهم وستظهر دول ارمينيا العظمى المتحدة واشور وبوندوس امين
5. جنون أردوغان
ابو قيس - GMT السبت 11 مارس 2017 13:21
الحق يقال أردوغان هذا تجاوز كل حدود الديبلوماسية والأعراف. إن وصف شعب ما بالنازية والفاشية بمجرد عدم إطاعة (أوامره) جريمة ليس بحق ذلك الشعب وإنما بحق الأنسانية .هذا المتعجرف يعتقد بأن هولندا وقبلها ألمانيا هم مثل سوريا والعراق شوارع مفتوحة له يسرح ويمرح فيها كيفما يشاء دون موافقتها . أو أنه سيفرض رأيه عليها رغماً عنها معتقدا بأن قوانينها مطاطة مثل قوانينه التي مسح بها هوية الدولة التركية الحديثة وأختصرها في شخصه الكريه طمعا بأحياء الأمبراطورية العثمانية سيئة الصيت .هذا الرجل مصاب بجنون العظمة وسينهار لامحالة. وإن غدا لناظره لقريب.
6. مسيحيو تركيا
حفيد قريش - GMT السبت 11 مارس 2017 14:23
هناك في تركيا 5 مليون تركي من اصل ارمني مسيحي--ارغموا على الاسلام قبل 100 سنة--لكن الجيد انهم بالسر مازالوا يمارسون طقوسهم المسيحية انتضارا لعودتهم لدين الاجداد عندما تحين الفرصة--ويقال ان 4 من كل 5 اشخاص الان بشرق تركيا هم ولهم اجداد مسيجيين---
7. ههههههههه
عراقي كلداني - GMT السبت 11 مارس 2017 14:48
تخيل تركي يتكلم عن الفاشية والنازية هههههههههههههه
8. اردوغان
Raggawey - GMT السبت 11 مارس 2017 14:53
لا يخجل ولا يكفي إجرامه في قتل الشعب السوري والعراقي والآن يهاجم هولاندا والغرب. بالفاظ وكلام ،هذا الذي العالمي اذا وجدت عدالة في ضمير العالم يجب ان يحاكم بالمؤبد والإعدام شنقاً ، لم بترك بلد الا وتدخل في شؤونه الداخلية مهاجرين وشحاتين مشارطين ، اشكروا ربكم لان هولاندا ودول أوربيًة لا يطردونهم او يرموكم في البحور او غذاء للحيوانات المفترسة .
9. رزکار وجماعتە
العراقی - GMT السبت 11 مارس 2017 15:55
های اخبار مو زینە لزرکار وجماعتە لان قزمهم من جماعە اردوغان. هسە رزکار یبدی یسب بالغرب
10. رجل بشوارب هتلر
[email protected] - GMT السبت 11 مارس 2017 16:10
رجل بشوارب هتلر يقمع المعارضة بعنف ويدك المعارضين في السجون ويقضي على الأقليات ويسعى لجعل نفسه القائد الأوحد لدولته يتهم هولندا بالنازية .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. النكسات تلاحق حكومة تيريزا ماي
  2. شابٌ ثلاثيني نال إعجاب إيفانكا ترمب فأصبح سلاحها للإنتقام
  3. توسك يعلن عن قمة أوروبية في 25 نوفمبر لتوقيع اتفاق بريكست
  4. البرلمان يحقق.. والصدر يدعو إلى اعتقال مسببي غرق 6 ملايين دولار
  5. الجمهوريون ينتخبون كيفن ماكارثي زعيمًا لهم في مجلس النواب
  6. حصيلة ضحايا حرائق كاليفورنيا ترتفع إلى 59 قتيلًا و130 مفقودًا
  7. جماعات
  8. الولايات المتحدة قد تخسر حربًا أمام الصين أو روسيا
  9. خاتم من الألماس الوردي النادر يباع بخمسين مليون دولار في مزاد في جنيف
  10. ترمب يقيل مسؤولة في البيت الأبيض
  11. محسوبون على
  12. لقاء بمراكش يؤكد دور يهود المغرب في الدفاع عن قضاياه ودعم استقراره ونمائه
  13. ما يجب معرفته عن استقالة وزير الدفاع الاسرائيلي
  14. بدء محاكمة قادة
  15. أسرة بن بركة تطلب المساعدة في كشف ملابسات اختفائه
  16. ماكرون:
في أخبار