قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: قتل فلسطيني واصيب سبعة اخرون برصاص الجيش الاسرائيلي في مواجهات اندلعت بعد ظهر الجمعة شرق مخيم البريج في وسط قطاع غزة قرب الحدود مع اسرائيل، على ما افاد الناطق باسم وزارة الصحة التابعة لحركة حماس. 

وقال اشرف القدرة لوكالة فرانس برس "استشهد الشاب عبد الرحمن حسين ابو هميسة (16 عاما) برصاص قوات الاحتلال في مواجهات شرق مخيم البريج" موضحا أنه تم نقل القتيل الى مستشفى شهداء الاقصى بدير البلح وسط القطاع.

واضاف ان "سبعة اخرين في قطاع غزة اصيبوا برصاص جنود الاحتلال من بينهم ثلاثة في المواجهات شرق البريج".

واضاف ان "اثنين اصيبا في مواجهات شرق مخيم جباليا كما اصيب واحد في المواجهات شرق خان يونس وتم نقلهم الى مستشفيي العودة في جباليا وناصر بخان يونس لتلقي العلاج حيث وصفت حالتهم بالمتوسطة".

واندلعت مواجهات بين الجيش الاسرائيلي المتمركز في ابراج المراقبة والمواقع العسكرية قرب الحدود الشرقية للقطاع، ومئات الشبان والصبية الذين وصلوا الى المناطق الحدودية بعدما كانوا شاركوا في تظاهرات دعت اليها حماس تضامنا مع القدس بعد ظهر الجمعة.

كما وقتل فلسطيني برصاص جنود إسرائيليين بعدما حاول طعنهم بسكين قرب مجمع غوش عطسيون الاستيطاني جنوب بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة، على ما أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان.

وأوضح الجيش أن الفلسطيني هرع حاملا سكينا في اتجاه الجنود الذين فتحوا النار صوبه. ولم يصب اي جندي بجروح في العملية التي وقعت بعد أسبوعين من التوتر في محيط المسجد الاقصى في القدس.

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) عن مصادر طبية ان القتيل يدعى عبد الله طقاطقة ويبلغ من العمر 23 عاما.

وأدى آلاف الفلسطينيين صلاة الجمعة خارج المسجد الاقصى بعد ان منعت اسرائيل الرجال دون الخمسين عاما من دخول باحة الحرم القدسي، إثر اسبوعين من التوتر والمواجهات على خلفية وضع بوابات الكترونية لكشف المعادن عند مداخل الاقصى.

في المقابل، أدى آلاف آخرون الصلاة داخل المسجد الاقصى للمرة الاولى منذ 14 تموز/يوليو بعد أن أنهى الفلسطينيون الخميس مقاطعة المكان إثر إزالة اسرائيل التجهيزات الامنية التي كانت استحدثتها.