تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

الكنيست يوافق في قراءة تمهيدية على مشروع قانون يجيز الاعدام بحق "الارهابيين"

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

القدس: وافق البرلمان الاسرائيلي الاربعاء في قراءة تمهيدية على مشروع قانون يسمح بتنفيذ عقوبة الاعدام بحق "الارهابيين"، بغالبية 52 نائبا مقابل 49 عارضوه (من اصل 120).

وقدم حزب اسرائيل بيتنا اليميني القومي المتطرف الذي يتزعمه وزير الدفاع افيغدور ليبرمان مشروع القانون.

 وسيحال مشروع القانون الى لجنة حكومية لدراسته قبل ان يعاد الى البرلمان ليتم التصويت عليه في ثلاث قراءات قبل ان يصبح جزءا من "القوانين الاساسية".

ويحظى مشروع القانون بدعم من رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الذي صوت لصالحه.

ورأى ليبرمان الذي دعم القانون في نقاش قبل التصويت ان هذا القانون سيشكل "وسيلة ردع قوية ضد الارهابيين بالتأكيد ستكون أكثر فاعلية من هدم منازل اقاربهم".

أما نتانياهو فقال ان هذا القانون يتعلق "بتحقيق العدالة في مواجهة الحالات القصوى". 

وكان نتانياهو دعا في تموز/يوليو الماضي الى اعدام فلسطيني قتل ثلاثة اسرائيليين طعنا في مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة.

وقال في حينه ""لقد آن الأوان لتنفيذ حكم الإعدام على الإرهابيين في الحالات القصوى".

وردا على سؤال وجهه اليه نائب عربي حول دعمه لهذا القانون في حال كان الامر يتعلق بيهودي، اجاب نتانياهو بالايجاب.

وعقوبة الاعدام موجودة في القانون العسكري الاسرائيلي المطبق في الضفة الغربية المحتلة منذ خمسين عاما، ولكن لم يسبق تطبيقه.

وينص مشروع القانون ان المحاكم العسكرية بامكانها فرض عقوبة الاعدام على "الجرائم الارهابية" في حال وافقت عليها غالبية القضاة وليس باجماع القضاة الثلاثة كما كان ينص عليه سابقا.

ولم تطبق اسرائيل اي حكم اعدام منذ عام 1962 عند اعدام النازي ادولف ايخمان.

والغى البرلمان الاسرائيلي عقوبة الاعدام للقضايا الجنائية في عام 1954. ولكنه ما زال يقره نظريا لجرائم الحرب او الجرائم ضد الانسانية او الابادة او الخيانة او الجرائم ضد الشعب اليهودي.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بغداد تستدعي القائم بالاعمال الاميركي حول الضربات الاسرائيلية
  2. أردوغان إلى موسكو الثلاثاء للقاء بوتين
  3. هيئة الاعلام في تونس تمنع ثلاث مؤسسات من تغطية الانتخابات
  4. باريس تتظاهر احتجاجا ضد زيارة ظريف
  5. بياريتس تتحول إلى حصن استعدادًا لقمة مجموعة السبع
  6. أول محطة نووية عائمة تتحضر لعبور مياه القطب الشمالي
  7. لمواجهة هجمات إسرائيلية .. العراق يُعزز دفاعاته الجوية
  8. بوتين يتوعد
  9. لا تغيير في الدعم البريطاني للاتفاق النووي مع إيران
  10. إيران تعلن إحباط مؤامرة لإطاحة الدولة
  11. الترويكا تهنىء حمدوك
  12. كيف يهدد التغير المناخي مستقبل مصر؟
  13. توتر وانقسامات مرتقبة خلال قمة مجموعة السبع
  14. هل خرج بوريس جونسون عن حدود اللياقة خلال زيارته لفرنسا؟
  15. قوات النظام السوري تحاصر نقطة المراقبة التركية جنوب إدلب
  16. ضغوط دولية على الرئيس البرازيلي بسبب حرائق الأمازون
في أخبار