قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف مصدر مسؤول في القنصلية العامة للسعودية في إسطنبول، أن وفداً أمنياً مكوناً من محققين سعوديين وصلوا يوم أمس (السبت) إلى إسطنبول، وذلك بناء على طلب الجانب السعودي وموافقة الجانب التركي للمشاركة في التحقيقات الخاصة باختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي.

ونفى المصدر المسؤول ما نقلته وكالة "رويترز" اليوم، عن مصادر تركية، حول اعتقادها أن المواطن السعودي جمال خاشقجي قُتل داخل القنصلية. 

وشجب المصدر في بيان نقلته "رويترز"، ما وصفه بالاتهامات العارية من الصحة، مشككاً "أن تكون هذه التصريحات صادرة من مسؤولين أتراك مطلعين أو مخول لهم التصريح عن الموضوع". 

‏‎‏‎ وأكد المصدر حرص المملكة على سلامة مواطنيها أينما كانوا، ومتابعة السلطات السعودية المختصة لهذا الشأن لمعرفة الحقيقة كاملة.