قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: استبعد زعيم المعارضة في فنزويلا الذي اعلن نفسه رئيساً موقتاً للبلاد اندلاع نزاع مسلح، وقال إن فنزويلا المدمرة اقتصادياً تعيش "لحظة سحرية تقريباً" في سعيها المتجدد إلى الديمقراطية.

وأكد خوان غوايدو في مقابلة مع صحيفة الغارديان انه مصمم على "انجاز المهمة" لاجبار الرئيس نيكولاس مادورو على التنحي وانهاء أزمة انسانية أدت إلى أكبر نزوح في تاريخ اميركا اللاتينية الحديث.

وقال غوايدو إن تضافر الدعم الدولي مع وحدة المعارضة والتأييد الجماهيري لها يعنيان ان لدى فنزويلا الآن فرصة فريدة "لترك الفوضى وراءها".

وأضاف زعيم المعارضة البالغ من العمر 35 عاماً في حديثه للغارديان "أن الاحباط تحول إلى أمل والشعب يجرؤ على الحلم من جديد... فنحن صحونا من كابوس لتكون عندنا احلام جديدة، لنحلم بالمستقبل ونحن في بلدنا، ونحلم لا بما كنا فيه وانما بما يمكن ان نصبح".

ولكن غوايدو اعترف بأن حركته لعزل مادورو في الوقت الذي تحظى فيه بدعم دولي متزايد وخاصة من دول قوية مثل الولايات المتحدة، ما زالت تفتقر إلى دعم قوة حاسمة في الداخل هي الجيش الفنزويلي.

وأشار غوايدو إلى انّشقاق الملحق العسكري الفنزويلي في واشنطن يوم السبت الماضي وتسريح 3600 ضابط منذ العام الماضي قائلا انها بوادر دعم لحركته في صفوف الجيش.

ولكنه أضاف: "ما زال علينا تعزيز هذه المكاسب لنتمكن حقاً من تنفيذ العملية التي ستقودنا إلى تشكيل حكومة انتقال إنية وفي النهاية إلى انّتخابات جديدة".

وأعرب مراقبون عن القلق من أن تتصاعد الأزمة السياسية المتفاقمة إلى حرب أهلية إذا انقسم الجيش إلى مؤيدين ومعارضين لقادة مختلفين. ولكن غوايدو سعى إلى تبديد هذه المخاوف قائلا في حديثه للغارديان: "انا لا اعتقد اننا سنصل إلى هذه النقطة. والهدف منها هو تشديد الضغط".

وأكد غوايدو أنه متفائل بالمستقبل، داعيًا الفنزويليين إلى الثقة بأن بلدهم مقبل على انعطاف جذري.

وقال إن: "هناك مخاطر... ولكن ستكون هناك مكافآت أكبر. فأينما التفت أرى ابتسامة... ونحن جميعاً نعرف ان الوضع سيئ ولكن بصرف النظر عن ذلك تلقيتُ تشجيعاً، وكان من الرائع أن أرى املا حديث النشأة".

وأشار غوايدو إلى أنّه تلقى مكالمات من اصدقاء طفولة غادروا البلاد، وقالوا له إن لديهم الآن املاً بالعودة وانهم سيوظفون كل ما تعلموه في المهجر للمساهمة في إعادة بناء فنزويلا.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الغارديان". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.theguardian.com/world/2019/jan/27/juan-guaido-venezuela-has-chance-to-leave-chaos-behind