تاجوراء: أعلنت البحرية الليبية السبت أنها أنقذت أكثر من 200 مهاجر كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا في عملية نفذتها الجمعة قبالة سواحل العاصمة الليبية.

وأوضحت البحرية في بيان أنها تلقت "ثلاث إشارات إستغاثة شمال الزاوية (45 كلم غرب العاصمة)"، فقامت "بعملية إنقاذ ناجحة" شملت "حوالى 205 مهاجرين، منهم 158 رجلًا، و33 إمرأة، و14 طفلًا".

أضافت "تم إنزال المهاجرين في نقطة الحميدية تاجوراء وتقديم المساعدات إليهم بحضور المنظمات الدولية المتعاونة مع حرس السواحل الليبي".

قالت إنه بعد تلقي الاستغاثات تم توجيه زورق دورية في القطاع لنجدة المهاجرين. وأضاف البيان إن المهاجرين معظمهم أفارقة من مالي وساحل العاج وغينيا.

وتقول مفوضية الأمم المتحدة للاجئين إن في ليبيا آلاف المهاجرين العالقين يعيشون في ظروف سيئة، وازداد وضعهم سوءًا، بعد اندلاع المعارك في محيط العاصمة الليبية في إبريل 2019.

سادت الفوضى ليبيا منذ إطاحة الزعيم الراحل معمّر القذافي في 2011، وباتت طريقًا مفضلًا للمهاجرين من دول شرق أفريقيا والساحل والشرق الأوسط الساعين إلى الوصول إلى أوروبا.