قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: إثر الغضب الشعبي العراقي الواسع من المواقف الاخيرة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر التي يطلقها من مدينة قم الإيرانية التي يقيم فيها حاليا فقد حاول اليوم استرضاء المحتجين وأنصارهم ومغازلتهم من خلال رسالة يؤكد فيها وقوفه معهم بعد أن اعلنوا انه لايمثلهم.. فيما شهدت كربلاء ليلة دامية اثر مصادمات بين عناصر مليشياوية والمحتجين سقط فيها عشرات الجرحى.

وفي تغريدة له على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" الخميس وتابعتها "إيلاف" فقد وجه الصدر رسالة استرضاء إلى المحتجين الذي رفضوا دعوته من قم الثلاثاء الماضي إلى مليونية ضد الوجود الاميركي معتبرين انها غطاء لاستهداف المحتجين في ساحات التظاهر والتغاضي عن الهيمنة الإيرانية خاصة وان قادة المليشيات الموالية لإيران قد اعلنت دعمها للمليونية ومشاركتها فيها كما انطلقت تهديدات من عناصرها بقتلهم واصفين هذه الساحات بأماكن للدعارة.

وقد شدد الصدر في تغريدته اليوم على دعمه للمحتجين داعيا اياهم إلى الاستمرار في تظاهراتهم مؤكدا دعمه لهم.. وقال في نص تغريدته:
محبتي
ان التظاهرتين: نوران من سراج واحد
يوقدان من شجرة الاصلاح المباركة
لتفئ اغصان شجرة الزيتون العراقية على الشعب وأطيافه لتكون ككوكب دري لاشرقي ولا غربي يزيل عنا ظلم الاحتلال وايدي الفساد وعتاة الارهاب ودعاة العنف والظلام فننعم بالحرية والسلام والصداقة مع الجيران والعزة والشموخ امام الشعوب الكرام.
ايها الشعب العراقي الاصيل ويا ايها الثوار الشجعان ضد الفساد استمروا ونحن معكم فلا وطن مع الاحتلال ولا سيادة مع الفساد ولا امان مع الارهاب ولا حرية مع التشدد.. فالاعتدال طريقنا والسلام هدفنا والسيادة مطلبنا.. بل نحن واياكم عراقيون ماحيينا.
ارفع رأسك أنت عراقي
العراق ينتفض ضد الفساد والاحتلال
العراقي مقتدى الصدر

تغريدة الصدر لاسترضاء المحتجين

ومن جهته كتب محمد صالح العراقي الناطق باسم الصدر والذي يوصف بوزيره على حسابه بشبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" في توضيحات عن المليونية وتابعتها "إيلاف" قائلا "سنتظاهر من اجل التنديد بالاحتلال وانتهاكاته لسيادة العراق لنعيش في عراقنا آمنين ومع جيراننا واصدقائنا سالمين". وكان الصدر دعا العراقيين من مدينة قم الإيرانية امس إلى مليونية ضد الوجود الاميركي في البلاد.

وأشار إلى أنّ التظاهرة المليونية ستتم "في سوح الاصلاح الذي بذلنا من اجله الغالي والنفيس، ومَنْ يتظاهر في سوح الاصلاح اخوتنا، هدفنا هدفهم، ومطلبنا مطلبهم، والعكس صحيح.. فـ(المحتل سيد الفاسدين).. محددا يوم التظاهرة الموحدة هو الجمعة المصادف 2020/1/24 في الساعة التاسعة صباحا في بغداد.

وعلى الفور هددت مليشيات الحشد الشعبي الموالية لإيران بغلق ساحات التظاهر في بغداد وعموم المحافظات العراقية واصفة أماكن تجمع المتظاهرين بساحات "الدعارة".

وقال شخص يرتدي البزة العسكرية في مقطع فيديو مدته دقيقتان و20 ثانية على شبكات التواصل الاجتماعي وتابعته "إيلاف" إن "التظاهرة المليونية هي رسالة الشهداء بالخصوص القائد أبو مهدي المهندس والقائد قاسم سليماني وكل الشهداء.

وهدد بغلق ساحات التظاهرات في عموم العراق قائلاً "سنغلق ساحات الدعارة والذل والجوكرية والتجسس والفضاحة والسقوط فلتكن ساحاتنا ساحة المقاومة والابطال والمجاهدين ساحات الرفض للمحتل سنقضي عليهم ونطردهم من العراق".

المحتجون: مليونية الصدر لاتمثل العراق وأنما إيران

ومن جهتهم اعتبر المحتجون ان المليونية التي دعا لها الصدر من مدينة قم الإيرانية لاتمثل العراق وانما إيران وهددوا بحرق مكاتبه ومقرات المليشيات في حال تعرض اي متظاهر للقتل أو الاذى.

واصدر محتجو الناصرية عاصمة محافظة ذي قار الجنوبية الشيعية التي قدمت اكثر ضحايا في الاحتجاجات الحالية بيانا حصلت "إيلاف" على نصه وجاء فيه:

بيان من ساحة الحبوبي في الناصرية
إلى مقتدى الصدر
اذا تم الالتفاف على مطالب المتظاهرين في ساحة التحرير فسوف يكون ردنا بخروج مليونية مضادة في التحرير...
واذا تعرض أحد المتظاهرين للقتل او الأذى بالقنابل ومسيل الدموع تتحمل انت وحدك كل الدماء التي سقطت في سوح التظاهر و سنحرق مكاتب الصدر في كل الناصرية
ونحرق صورتك في ساحة الحبوبي باعتبارك سياسي فاسد كما حرقنا مكاتب المليشيات بدر والدعوة والعصائب وقد أعذر من انذر.
ساحة الحبوبي
وأخيرا نقول
بـغداد شدي احزامج اهل الناصرية كدامج
#مليونية_مقتدى_لاتمثل_الوطن_تمثل_إيران
#لامكان_لإيران_ببلادي
#تظاهرات_الذيول_لاتمثلنا
#مهله_الناصرية

كما ردت "اللجنة المنظمة لمظاهرات تشرين" في تصريح صحافي من ساحة التحرير وسط بغداد تسلمت " ايلاف" نسخة منه على دعوة الصدر بالقول ان "دعوة قم للتظاهرات لا تمثلنا" وأضافت مخاطبة العراقيين واضافت اللجنة "بعد كل هذه التضحيات يخرج عليكم السيد (مقتدى الصدر) من مدينة قم الإيرانية ليدعوا إلى مليونيه ضد التواجد الاميركي ويستجيب لها زعماء الميليشيات الملطخة أيديهم بدماء شباب ثورة تشرين ولكن لن تخدعكم شعارات واهية بعد أن انكشفت حقيقة السياسيين وولائهم المطلق لإيران على حساب العراق وشعبه، ويعلم جميع العراقيين والمتظاهرين أن هذه الدعوة جاءت لإنهاء المظاهرات ولحماية الفاسدين والمجرمين؛ لذلك هي دعوة حق يراد منها باطل".

الصدر يتوسط قادة مليشيات الحشد خلال اجتماع في قم

وأوضحت اللجنة أن رفض المتظاهرين وعموم الشعب العراقي لدعوة الصدر تأتي لانها انطلقت من (قم) الإيرانية والمفروض ان تخرج مثل هذه الدعوات من بغداد او اي محافظة عراقية أخرى، إذا كانت صادقة في دعوتها لاستعادة السيادة؛ أما انطلاقها من إيران فهذه إشارة إلى ان إيران تريد نقل معركتها مع أميركا إلى أرض العراق، وهذا مرفوض من الشعب العراقي الذي يعلم وثواره أن من قتل المتظاهرين السلميين وأراق دماءهم الزكية، هي الميليشيات (الوقحة) والأحزاب الفاسدة؛ فكيف يشارك الشعب العراقي في دعوات مشبوهة تقودها المليشيات (الوقحة) ! كيف تريدون من الام والاب والاخ والاخت والابن ان يسير خلف من قتل ابناءهم؟".

يشار إلى أنّ الصدر يقيم في مدينة قم الإيرانية منذ ايلول سبتمبر الماضي.. كما نشرت صور له في مجلس عزاء حسيني أقامه المرشد الإيراني علي خامنئي في طهران بحضور قائد فيلق القدس قاسم سليماني الذي قتل لاحقا بضربة أميركية قرب مطار بغداد.

ومن طهران أيضا انطلقت سلسلة لقاءات جمعت سليماني بالصدر وشخصيات عراقية تمخض عنها اتفاق سياسي بالإبقاء على عادل عبد المهدي في منصبه بعدما كان الصدر حتى فترة قريبة يدعو لاستقالة الحكومة.

ثم ظهر الصدر في بيت قاسم سليماني الاسبوع الماضي مقدما العزاء لعائلته وليدعو بعدها من قم الثلاثاء إلى مظاهرة مليونية ضد الوجود الأميركي في البلاد لأن "سماء العراق وأرضه وسيادته تنتهك" على حد قوله متجاهلا الانتهاكات الإيرانية وتدخلاتها وهيمنتها السافرة على شؤون العراق.

عشرات الجرحى بليلة دامية في كربلاء

وشهدت مدينة كربلاء الشيعية الجنوبية ليلة دامية مساء امس اثر مهاجمة عناصر مليشياوية موالية لإيران بدعم قوات امنية وهي تستقل عشرات العجلات للمحتجين في ساحة التربية بوسط المدينة.

واندلعت مواجهات خلال مهاجمة ملثمين يستقلون سيارات بدون ارقام سيطرت على أحياء البلديه والنقيب وباقي المناطق القريبه لاعتقال المتظاهرين السلميين فقط حيث تم انتظارهم في طريق عودتهم إلى منازلهم واعتقالهم وتعذيبهم.

عناصر المليشيات الموالية لايران تعتقل متظاهرا في كربلاء

وسمعت أصوات الرصاص الحي وسط كربلاء في الوقت الذي طاردت فيه قوات الأمن المحتجين وسط المدينة مع استمرار المصادمات بالشوارع والتي أدت إلى سقوط عشرات الجرحى واثر ذلك انتشرت قوات مكافحة الشغب بأعداد كبيرة في شوارع المدينة فيما تم نقل الجرحى إلى المستشفيات.

يشار إلى أنّه مع دخول الاحتجاجات العراقية في العاصمة ومحافظات وسطى وجنوبية شهرها الثالث فقد اكد مركز يوثق جرائم الحرب اليوم ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات المنادية بالتغيير والاصلاح إلى 669 قتيلا.

وأعلن المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب في تقرير الثلاثاء تابعته "إيلاف" ان أعداد الضحايا من المدنيين المتظاهرين في العراق منذ يوم 1 أكتوبر إلى غاية 31 كانون الأول ديسمبر الماضيين قد بلغ 669 قتيلا و24.448 جريحا وا2.806 معتقلا.