قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أعلن البيت الأبيض، عن تعيين الأميركية من أصول أردنية جوليا نشيوات في منصب مستشارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب للأمن الداخلي الوطني.

ووفقا لصحيفة (فلوريدا بوليتيكس)، فإن انضمام نشيوات إلى البيت الأبيض يعني أنها ستعمل مرة أخرى لصالح روبرت أوبراين، مستشار الأمن القومي في إدارة ترامب، حيث عمل الاثنان معا في وقت سابق في وزارة الخارجية الأميركية.

وكانت جوليا النشيوات وهي ابنة مهاجرين مسيحيين أردنيين، والتي نشأت في أوماتيلا بولاية فلوريدا، نالت شهادة الماجستير في الدراسات الأمنية من جامعة جورج تاون الأميركية، ودرجة الدكتوراه من معهد طوكيو للتكنولوجيا في اليابان.

وشغلت نشيوات منصب نائبة أوبراين، حين كان مبعوثا رئاسيا أميركيا لشؤون الرهائن، على مدى 4 سنوات، ثم تولت منصب المبعوثة بالإنابة بعدما غادر أوبراين منصبه، ويحسب لها تمكنها من تحرير عشرات الرهائن الأميركيين.

نائبة تيلرسون

وكانت نشيوات شغلت سابقا منصب نائبة وزير الخارجية الأميركي السابق ريكس تيلرسون، كما شغلت منصب رئيسة أركان السياسة في مكتب مدير الاستخبارات الوطنية تحت إدارة الرئيس الأميركي السابق جورج بوش، وعدة مناصب في الإدارة الأميركية.

وعينت أيضاً في منصب نائبة مساعد وزير الدولة لشؤون التنفيذ في مكتب موارد الطاقة، وشغلت منصب مستشارة للشؤون السياسية والعسكرية وأستاذة في قسم شؤون الأمن القومي والبحرية.

وفي إطار مسيرتها في الإدارة الأميركية، شغلت النشيوات منصب رئيس أركان السياسات والتخطيط في مكتب مدير الاستخبارات الوطنية. وتمكنت كذلك من إعداد التقارير مع جميع وكالات الاستخبارات، وتم اختيارها للعمل في اللجنة الرئاسية الأميركية فيما يتعلق بأسلحة الدمار الشامل.

وكالات عالمية

وتتمتع نشيوات بتاريخ حافل من التعاون مع الوكالات الحكومية الدولية والمحلية والقطاع الخاص في قضايا المناخ والطاقة والتعافي من الكوارث.

وعملت في اليابان في قضايا منها الشؤون النووية كباحثة أبحاث في معهد الطاقة الاقتصادية في اليابان (IEEJ)، كما تولت منصب كبير المستشارين ورئيس الأركان للمبعوث الخاص للطاقة الأوروبية الآسيوية عندما وقع زلزال 2011 وأمواج تسونامي.

وكانت نشيوات زميلة في الشؤون الدولية في مجلس العلاقات الخارجية، وفي المجلس الاستشاري الحاكم للمنتدى الاقتصادي العالمي، وعملت في المجلس الاستشاري الحاكم للطاقة النظيفة في المنتدى الاقتصادي العالمي وعُينت نائباً لمساعد وزير الخارجية الأميركي في مكتب موارد الطاقة.

وعملت نشيوات كمستشارة لسياسة الطاقة في المكتب الاقتصادي لوزارة الخارجية، وكانت عضوًا في لجنة المكتب السابق لتحالف فلوريدا للمحيطات، كما تم تعيينها كسفير عالمي من قبل المجلس العالمي للمباني الخضراء.