إيلاف: عُثر على السفير الصيني لدى ​إسرائيل​ جثة هامدة في مقر إقامته في مدينة هرتسليا قرب ​تل أبيب​. كما نقلت اليوم قناة "الحرة" الأميركية الناطقة باللغة العربية.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي رونفيلد لوكالة فرانس برس إن السفير الذي وصل إلى إسرائيل في منتصف فبراير عثر عليه ميتا في منزله في هرتسيليا. وأكد روزنفيلد أن الشرطة تحقق في الحادثة.

ولفتت وسائل اعلام اسرائيلية الى ان السفير الصيني المتوفي في اسرائيل تسلم مهام عمله قبل 3 اشهر، ودخل العزل الصحي فور وصوله بسبب فيروس كورونا.

ونقلت "جيروزالم بوست" كذلك عن مصادر قولها إن السفير "السفير الصيني دو وي وجد ميتًا في منزله". وأكد مسؤول في وزارة الخارجية إن الشرطة حاليًا في منزل السفير، وقد بدأت التحقيقات.

لم تكن زوجة السفير البالغ من العمر 57 عامًا، أو ابنه يقيمان معه في إسرائيل. وكان وي وفق سيرته الذاتية على الموقع الإلكتروني للسفارة، سفيرًا للصين في أوكرانيا، قبل أن يتولى مهامه لدى إسرائيل.

وذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية اليومية، أن التقارير تفيد أن موظفين عثروا على وي ميتا في فراشه، وأنه لا وجود لأي علامات عنف جسدي. ويبدو أن سبب الوفاة يعود إلى مشكلة في القلب وفقًا للمسعفين.