قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مونتريال: اعلنت الحكومة الكندية السبت إطلاق صندوق إغاثة خاص بلبنان ودعت الكنديين إلى تقديم مساعدة إنسانية لضحايا الانفجار الدموي الذي أوقع أكثر من 150 قتيلا وستة آلاف جريح في بيروت.

وتعهدت اوتاوا مضاعفة هبات الأفراد حتى سقف مليوني دولار (1,6 مليون يورو) كما قالت وزيرة التنمية الدولية كارينا غولد خلال مؤتمر صحافي.

وأوضحت انه مقابل كل دولار يقدمه الأفراد ستقدم الحكومة الكندية دولارا للإئتلاف الإنساني في كندا الذي يضم نحو 12 منظمة انسانية موجودة في لبنان.

وأضافت الوزيرة "اشجع الكنديين على تقديم هبة لصندوق الإغاثة الخاص بلبنان للمساهمة في إنقاذ أرواح وتلبية الحاجات الملحة لشعبه المتضرر" مشددة على ضرورة التحقق من أن المساعدات "ستصل إلى الأكثر عوزا والأكثر حاجة إليها".

وتندرج هذه المساعدة في إطار مساعدة بقيمة خمسة ملايين دولار (ثلاثة ملايين يورو) اعلنتها اوتاوا في وقت سابق هذا الأسبوع.

وسيوزع الإئتلاف الإنساني المساعدات التي ستجمع وفقا لخبرة أفراده على الأرض في مجالات كشبكات الصرف الصحي والملاجىء الطارئة والخدمات الأخرى الأساسية كما قالت وزارة الخارجية في بيان.

من جهتها أعلنت مجموعة من رجال الأعمال اللبنانيين-الكنديين نيتها جمع ما لا يقل عن 2,5 مليون دولار لمساعدة السكان الذين تضرروا بكارثة انفجار مرفأ بيروت الثلاثاء.