قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت روسيا إن مواطنيها الذين كانوا معتقلين في روسيا البيضاء بتهمة زعزعة النظام عادوا بأمان إلى بلادهم، وهؤلاء ينتمون إلى منظمة فاغنر العسكرية الخاصة.

موسكو: أعلنت روسيا الجمعة أن 32 من مواطنيها عادوا بأمان الى البلاد بعد أن احتجزتهم السلطات في روسيا البيضاء قبيل الانتخابات الرئاسية التي أُجريت الأحد هناك باعتبارهم "مرتزقة" تم ارسالهم لزعزعة الاستقرار.

وقال مكتب المدعي العام الروسي في بيان إن 32 مواطنًا روسيًا اعتقلوا في وقت سابق في روسيا البيضاء عبروا الحدود وهم الآن في روسيا. وأضاف أن مواطنًا روسيًا آخر يحمل جنسية روسيا البيضاء بقي هناك. وجاء البيان بعدما أعلنت روسيا البيضاء أواخر يوليو قبيل الانتخابات الرئاسية التي جرت في 9 أغسطس أنها اعتقلت 33 روسيًا في منتجع صحي خارج مينسك.

وأفاد جهاز الأمن في روسيا البيضاء أنهم مقاتلون ينتمون إلى منظمة "فاغنر" العسكرية الخاصة التي يحيط بها كثير من الغموض وتفيد تقارير بأنها ممولة من قبل شخص مقرّب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. ويعتقد أن عناصر المنظمة منخرطون في نزاعات عدة في الخارج بما في ذلك في سورية أوكرانيا.