بدأت وزارة الصحة الروسية إنتاج اللقاح ضد كورونا الذي أعلن عنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثاثاء، على الرغم من التشكيك الصحي الدولي في فاعليته وسلامته.

إيلاف من موسكو: أعلنت وزارة الصحة الروسية السبت عن بدء إنتاج لقاح "سبوتنيك 5" المضاد لفيروس كورونا المستجد، الذي طوره مركز "غاماليا" الوطني لعلم الأوبئة والبيولوجيا المجهرية.

واجتاز اللقاح الذي يجري التطعيم به حقنًا بنجاح الاختبارات السريرية في شهري يونيو ويوليو الماضيين بحسب الوزارة، من دون أن يتسنى لطرف مستقل التأكد من صحة ذلك. لكن وزارة الصحة الروسية تعهدت بنشر نتائج الاختبارات.

وبحسب بيانات الوزارة، يتيح اللقاح الروسي إنشاء مناعة ضد الفيروس الذي يسبب مرض كورونا المستجد مدة تصل إلى عامين.

ثلاثة أسابيع

ومن المخطط أن تنفذ حملة التطعيم باللقاح الجديد ضد كورونا على مرحلتين بحسب الوزارة، تفصل بينهما فترة زمنية لثلاثة أسابيع.

وسبق أن أكد ميخائيل موراشكو، وزير الصحة الروسي، أن التطعيم ضد كورونا في روسيا سيكون طوعيًا حصرًا.وكان كيريل دميترييف، المدير العام لصندوق الاستثمار المباشر الروسي، قد أكد أن الحكومة تلقت طلبات من 20 دولة لإنتاج شحنات من اللقاح الجديد يصل حجمها الإجمالي إلى مليار جرعة.

وكانت الانتقادات العلمية العالمية للقاح كورونا الذي أعلن عنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد تواصلت، وقالت تقارير إن هذا اللقاح سُجل بعد 42 يومًا فقط من البحث، وإن فعاليته غير معروفة.

أضافت التقارير أن اختبارات اللقاح أجريت على 38 شخصًا فقط، وتسبب في آثار جانبية بما في ذلك الألم والتورم، وفقًا للأوراق الرسمية، بحسب موقع روسي للأنباء.

مواضيع قد تهمك :