قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: أعلنت إيران بان العمل جار في الوقت الحاضر على تركيب 1000 جهاز للطرد المركزي من طراز IR2m وكذلك البدء بتصنيع اجهزة الطرد المركزي IR6.

وقال مساعد الرئيس الإيراني، رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي، اليوم الثلاثاء، حول استئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة في منشاة (فوردو) النووية إن التخصيب بنسبة 20 بالمائة الذي كان متوقفا على الظاهر، قد تم تدشينه (من جديد) في غضون 24 ساعة.
وعن السبب في عدم تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة قبل صدور قرار مجلس الشورى الإسلامي، قال: بما ان اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمائة يستخدم (كوقود نووي) في مفاعل الابحاث في طهران ولنا مخزون من الوقود لهذا المفاعل في مستودعاتنا لفترة 5 اعوام فان المنتوج الجديد المخصب بهذه النسبة سيتم تخزينه.

لا تباطؤ
واكد بان أي من انشطة المنظمة لم تتباطأ ولم تتوقف واضاف: اننا نعمل في الوقت الحاضر على نصب 1000 جهاز للطرد المركزي من طراز IR2m وتم لغاية الان نصب سلستين منها اي نحو 320 جهازا والعمل جار لنصب البقية ويجب وفقا للقانون ان ننصب 1000 منها في غضون شهرين او ثلاثة وسيتم هذا الامر ربما اسرع من هذا الوقت.
واوضح صالحي باننا بدانا بتصنيع اجهزة الطرد المركزي من طراز IR6 ويجب ان نتمكن وفقا للقانون من انتاج 1000 جهاز منه في غضون عام واحد واضاف: نحن نعمل الان على توفير المواد الخام لهذا الغرض علما بان رئيس الجمهورية اصدر الايعازات اللازمة لتوفير الموارد المالية في هذا الصدد وهي باهظة جدا.
واكد بان العمل جار لتنفيذ النقاط الواردة في قرار مجلس الشورى الاسلامي حول المبادرة الاستراتيجية وفق المهل الزمنية المحددة وحتى اسرع من ذلك.

تخصيب
يشار إلى أن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي كان أعلن يوم الاثنين، عن انتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20٪ في منشاة فوردو للتخصيب.

وقال كمالوندي في حوار مع التلفزيون الايراني حول بدء التخصيب بنسبة 20٪ في منشأة فوردو للتخصيب: انه تم البدء بانتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمائة وبلغ مستوى الاستقرار.

واضاف: ان هذا العمل يستغرق عادة 24 ساعة، ولكن في ضوء الترتيبات والأساليب الجديدة التي يستخدمها زملاؤنا، فقد تم ذلك في غضون 12 ساعة ، في سياق قانون تنفيذ المبادرة الاستراتيجية لرفع الحظر وحماية حقوق الشعب الإيراني.
وقال كمالوندي: ان عملية التخصيب بنسبة 20 بالمائة تجري بسلسلتين (من اجهزة الطرد المركزي).
واضاف: بطبيعة الحال هذا المستوى من التخصيب ليس بجديد اذ قمنا في العام 2010، بتخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة ايضا حينما رفضوا تسليمنا وقودا بهذه النسبة ونمتلك امكانية التخصيب بنسبة اعلى ايضا بسهولة ونحن ندرس ذلك الان.