ايلاف من لندن: سجّل العراق الاربعاء اعلى حصيلة يومية للوفيات بفايروس كورونا متخطيا رقم 18 الف حالة وفاة وارتفاع عدد المصابين الى مليون ونصف المليون شخصا منذ ظهور الجائحة في البلاد.
وأعلنت وزارة الصحة والبيئة العراقية تسجيل 8320 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الاربع والعشرين الماضية ليتخطى عدد الاصابات الكلي مليون ونصف المليون اصابة منذ ظهور جائحة كورونا في البلاد في 24 شباط فبراير عام 2020 حيث بلغت مليون 518 الف و837 أصابة.

الوفيات تخطت 18 الفا

كما تم تسجيل 69 وفاة خلال الساعات نفسها لترتفع حالات الوفات الكلية الى 18 الف و29 وفاة .. بينما تماثل 6916 شخصا للشفاء ليبلغ العدد الكلي مليون و379 الف و74 حالة شفاء.
وسجلت الوزارة ايضا خلال الفترة نفسها تلقي 27 الف و868 شخصا
اللقاح المضاد لفايروس كورونا .. في حين بلغ عدد المصابين الراقدين في المستشفيات 121 الف و743 مصابا بينهم 734 مريضا في العناية المركزة.

استيعاب المستشفيات

واثر ذلك اعلن مدير عام دائرة صحة بغداد في قاطع الرصافة محمد جهاد جواد تحويل احد مستشفيات العاصمة بغداد الى مستشفى عزل بعد تزايد حالات الاصابة بفيروس كورونا واصبح استيغاب المستشفيات للمرضى في خطر.
كما حذرت وزارة الصحة من أن عدد الاصابات والوفيات اصبح يفوق القدرة الاستيعابية للمؤسسات الصحية في البلاد.
وقالت عضو الفريق الإعلامي للوزارة ربى فلاح في تصريح تابعته "ايلاف" انه تم اليوم تسجيل أعلى حصيلة من أعداد الوفيات وزيادة هذه الأعداد مقارنة بالأيام الماضية دليل واضح على شدة هذه الموجة وخطورتها".

إصاباتٌ حرجة

واشارت الى انه "لوحظ أن اغلب الإصابات التي تدخل إلى المستشفيات هي حالات شديدة وحرجة مع هذه الموجة وبالاخص الأعمار الشابة والصغيرة .
ونوهت الى ان استمرار هذه الزيادة والتهاون ستؤدي إلى إنهاك مؤسسات البلاد الصحية وربما حتى تفوق قدرتها الاستيعابية وكذلك ارهاق كوادرنا الطبية المستمرة بالعمل منذ بدء الجائحة ولغاية اليوم.
وناشدت المواطنين الالتزام بالإجراءات الصحية خصوصا خلال فترة العيد الحالية والامتناع عن التجمعات والزيارات العائلية والاسراع بأخذ اللقاح.
واكدت ان المسؤولة الصحية ان جميع منافذ أخذ اللقاح مستمره بالعمل مشددة على انه لا خلاص من هذا الوباء سوى الالتزام بشروط السلامه واخذ اللقاح.

مواضيع قد تهمك :