قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قال نجم الملاكمة الفلبيني ماني باكياو إنه سيترشح إلى رئاسة الجمهورية في انتخابات العام المقبل.

وقد رشحه فصيل من الحزب الحاكم الحزب الديمقراطي التقدمي - لابان.

وعلاوة على حياته المهنية اللامعة كملاكم، فإن باكياو (42 عاما)، عضو في مجلس الشيوخ في البرلمان الفلبيني.

ومُنع الرئيس الحالي رودريغو دوتيرتي من الترشح لولاية أخرى، لكنه اختير من قبل حزب منافس لمنصب نائب الرئيس، وهي خطوة يقول النقاد إنها محاولة للتشبث بالسلطة.

واختير ليترشح إلى جانب حليف مقرب هو كريستوفر "بونغ" غو، لكن غو يقول إنه لا يريد أن يخلف دوتيرتي.

وبينما يقول حزبه إنه يريد من غو إعادة النظر في قراره، أدى رفضه للترشح إلى اقتراحات بأن ابنة الرئيس دوتيرتي، سارة دوتيرتي-كاربيو يمكن أن تنضم إليه على البطاقة الانتخابية.

وكملاكم، فاز باكياو بألقاب عالمية في ثمانية فرق أوزان مختلفة غير مسبوقة. وخسر آخر مباراة له ضد منافس كوبي وقال إنه يفكر في الاعتزال.

وقال عند قبوله الترشيح: "أنا ملاكم، وسأظل دائما كذلك داخل الحلبة وخارجها".

وتعهد باكياو بحملة ضد الفقر والفساد.

ويعد شخصية مشهورة في وطنه لكنه يواجه معركة شاقة، حيث يأتي في المرتبة الثانية في استطلاعات الرأي التي تصدرتها باستمرار سارة دوتيرتي-كاربيو.

وليس من الواضح أي من فصائل الحزب الديمقراطي التقدمي - لابان ستعترف به اللجنة الانتخابية في البلاد لانتخابات عام 2022.