قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من لندن: فيما تنطلق قوى التغيير العراقية والناشطين اليوم في تظاهرات وسط بغداد للمطالبة بانهاء المحاصصة والفساد فقد تعهد الكاظمي بعدم مواجهتها بالرصاص بينما دخل الامن بحالة الانذار القصوى.

وأكد القائد العام للقوات المسلحة العراقية مصطفى الكاظمي على حق التظاهرات السلمية التي كفل الدستور ممارستها في إطار القانون.. داعياً في بيان الليلة الماضية تابعتهه "ايلاف" "الإخوة المتظاهرين إلى التعاون مع القوات الأمنية في حفظ مؤسسات الدولة والممتلكات العامة والخاصة وحمايتها".

وشدد القائد العام "على التعليمات الصادرة سابقاً ومراراً بضرورة قيام القوات الأمنية بحماية المتظاهرين السلميين بنحو كامل، مؤكداً على منع استخدام الإطلاقات النارية والسبل الأخرى غير القانونية في التعامل مع التظاهرات".

وأهاب بوسائل الإعلام وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي "بتجنب تداول الأخبار الكاذبة والانجرار لها والتي تهدف إلى خلق أجواء مقلقة تغذي إثارة الفوضى، وتسيء للسلم الأهلي".

القائد العام للقوات المسلحة العراقية اصدر تعليمات مشددة بعدم استخدام الرصاص الحي ضد متظاهري الاحتجاجات السبت الاول من اكتوبر 2022 (مكتبه)

وعلى الصعيد نفسه أصدر الكاظمي 10 توجيهات تابعتها "ايلاف" للتعامل مع التظاهرات وحمايتها تقضي "بالمنع منعا باتا استخدام الرصاص الحي للعيارات النارية والعتاد المطاطي وقنابل الدخان" .. محذرا من أن "أي اجراء خلاف ذلك يتم "محاسبة القادة والأمرين الذين يثبت استخدامهم الذخيرة الحية ضمن قاطع المسؤولية".

ووجه "بتولي هيئة التفتيش في الأجهزة الأمنية والعسكرية تفتيش القطعات المكلفة بحماية ساحات التظاهر والتأكيد على عدم حمل عناصرها السلاح".

كما وجه "بنشر مفارز التفتيش تحسبا لاي سلاح خارج القانون ومصادرته في حالة التقرب من ساحات التظاهر".. وكذلك "بحماية المقرات الحكومية والمباني والبنى التحتية".

وأكد الكاظمي على ضرورة "نشر الجهد الاستخباري للحصول على معلومات استباقية بتشخيص مثيري الشغب".. ومسك مداخل ومخارج ساحات التظاهر.

انسداد سياسي
وقالت قوى التغيير الديمقراطي التي تضم ناشطين وممثلين عن الاتحادات والنقابات المهنية والحركات الناشئة في بيان تحت عنوان "لا حل للازمات بالإصرار على المحاصصة" وذلك قبيل انطلاقها في تظاهرة وسط العاصمة السبت ان "عاما أوشك أن ينتهي على انتخابات (تشرين أكتوبر 2021) وما تزال البلاد تعيش حالة انسداد سياسي يكاد يعطل جميع جوانب الحياة".

فصل جديد من المحاصصة المقيتة
وأضافت في بيان تسلمت "ايلاف" نصه بالتزامن مع احياء الذكرى الثالثة لانطلاق احتجاجات تشرين في بغداد ومحافظات الوسط والجنوب في مثل هذا اليوم من عام 2019 والتي اسقطت الحكومة السابقة "أن مجلس النواب الفاقد للشرعية السياسية والشعبية، بسبب عجزه عن ايجاد الحلول ووضع مسار حقيقي للتغيير يعالج فشل وفساد الحكومات التوافقية المتعاقبة والذي ترتب عليه حالة من الفوضى وانعدام الثقة ما بين المواطن والقوى السياسية الماسكة بزمام السلطة.. قد أنعقد الاربعاء ليبدأ فصل جديد من المحاصصة المقيتة، بإصرار سياسي على منهج مدمر بدلا من العمل على وضع حلول جذرية لمعالجة الأزمات العميقة".

وأشارت الى انه قد ترتب على عقد الجلسة تداعيات سياسية وأمنية خطيرة كادت أن تطيح بالسلم الأهلي كذلك رافقها اعتداء إيراني سافر على مدن آمنة في إقليم كردستان أوقع ضحايا وجرحى من المواطنين الأبرياء في ظل غياب قرار حكومي رادع لتلك الانتهاكات المتكررة للسيادة الوطنية من جيران العراق بمختلف الذرائع".

ناشطو اجتجاجات اكتوبر 2019 في مواجهة المليشيات الموالية لايران في بغداد (تويتر)

تحذير المتظاهرين من الانجرار الى العنف
وأضافت قوى التغيير الديمقراطية انها اذ "تؤكد على أهمية أهمية ضمان السلم الأهلي وحفظ الدم العراقي، فأنها تدعو إلى ضرورة وجود مسار واضح للتغيير السلمي يتضمن حل مجلس النواب والدعوة إلى انتخابات مبكرة، وفق اشتراطات النزاهة والتمثيل العادل، كذلك تفسير سليم للنصوص الدستورية، مع التأكيد على محاسبة الفاسدين وقتلة المتظاهرين وتطبيق قانون الاحزاب وحصر السلاح بيد الدولة".

وشددت على حق التظاهر السلمي الذي يكفله الدستور العراقي داعية المتظاهرين "في الذكرى الثالثة لانطلاق حراك تشرين إلى الحيطة والحذر من محاولات جر الاحتجاجات إلى مناطق العنف وتحريف المطالب الحقة".. و"نؤكد لهم ان (قوى التغيير الديمقراطية) ستبقى على عهدها بالمطالبة والعمل من أجل تحقيق التغيير الشامل المنشود فمعركة التغيير الديمقراطي السلمي، انطلقت ولن تتوقف الا بتحقيق كامل الاهداف".

مداهمات لمنازل ناشطين
وفي هذه الاثناء تعرضت منازل عدد من الناشطين خلال الساعات الاخيرة الى مداهمات أمنية.

فقد داهمت القوات الامنية عضو البرلمان السابقة القيادية في حراك الاحتجاجات شروق العبايجي حيث عثرت على منشورات وصور اشخاص أمنيين وسياسيين عليها علامة أكس (x) ومنشورات تدعو الى تظاهرات اليوم.

وابلغ ناشط عراقي "ايلاف" ان سبب المداهمات يعود الى ان الناشطين بدأوا منذ أيام يعملون كخلايا نحل واتخذوا من منطقة الكرادة القريبة للمنطقة الخضراء نقطة انطلاق للاعمال التحشيدية لتظاهرات اليوم السبت .. موضحا ان من ضمن الحملة طباعة شعارات ويافطات التظاهر وصور ضحايا الاحتجاجات السابقة.

وقبيل انطلاق تظاهرات اليوم وزع مجهولون يستقلون دراجات نارية منشورات في بعض مناطق بغداد تدعو للمشاركة في الاحتجاجات قائلة " "نداء الوطن، إلى العراقيين الأحرار الشرفاء" يدعوكم شباب العراق للنزول في يوم السبت الأول من أكتوبر 2022 الساعة 11 صباحا في ساحة النسور" وسط بغداد.

وحملت المنشورات شعار "للشعب كلمة داخل الخضراء" وحملت صور بعض ضحايا الاحتجاجات من الناشطين الذين سقطوا برصاص المليشيات في بغداد ومحافظات الوسط والجنوب.

أطلاق صافرات الانذار في مجمع السفارة الاميركية
ومن جهته اطلق مركز الدعم الدبلوماسي للسفارة الاميركية في مطار بغداد الدولي صفارات الانذار.

وأوضح مصدر أمني ان هذا الاجراء يأتي لغرض الفحص التجريبي قبيل انطلاق تظاهرات اليوم وسط اجراءات أمنية مشددة لمواجهة تعرض المنطقة الخضراء حيث مقر السفارة لقصف جديد بالقذائف كما حصل الاربعاء الماضي قرب مبنى مجلس النواب العراقي ما أوقع سبعة جرحى بين صفوف القوات الامنية بينهم ضابط خلال انعقاد جلسة تجديد الثقة لرئيس المجلس محمد الحلبوسي وانتخاب نائب رئيس أول له.

الامن بالانذار الاقصى واغلاق شوارع وسط العاصمة
واعلنت قيادات العمليات المششتركة لوزارة الدفاع الليلة الماضية وضع القوات الامنية بحالة الانذار القصوى واغلاق جسري الجمهورية والسنك المؤديين الى المنطقة الخضراء ونشرمفارز تفتيش أمنية متحركة.

وقال نائب قائد العمليات الفريق اول الركن، عبدالامير الشمري في بيان تابعته "ايلاف" إن "القوات الأمنية دخلت حالة الإنذار القصوى قبيل تظاهرات السبت".. مشيرا الى أن "قوات الأمن مدربة للتعامل مع المتظاهرين بشكل جيد".

وأكد عدم فرض أي حظر للتجوال أو إغلاق لمداخل بغداد اليوم .. موضحا ان تشديد الاجراءات ألامنية يهدف الى حماية تظاهرات اليوم.

وشدد بالقول "لن نحمل السلاح بوجه المتظاهرين السلميين وفقا لتعليمات القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي". وأضاف القئد العسكري أن "التحقيقات متواصلة لمعرفة الجهة التي استهدفت المنطقة الخضراء الخميس الماضي وتم اجراء عمليات تفتيش في محيط المنطقة الخضراء وتعزيزعمليات حماية المقرات الدبلوماسية في المنطقة".

وكانت تظاهرة حاشدة قد انطلقت الاربعاء الماضي في ساحة التحرير وسط بغداد احتجاجاً على عقد مجلس النواب جلسة شهدت تجديد الثقة برئيس المجلس محمد الحلبوسي اذ حاول مئات من انصار التيار الصدري الرافضين للجلسة عبور جسر الجمهورية المؤدي إلى المنطقة الخضراء ما ادى الى نشوب صدامات بينهم وبين القوات الأمنية أدت الى إصابة 122 منتسباً أمنياُ بينهم أربعة ضباط اضافة الى 11 متظاهراً.


اغلاق جسر الجمهورية المؤدي الى المنطقة الخضراء وسط بغداد لمنع متظاهري احتجاجات السبت أول اكتوبر 2022 من اقتحامها

احتجاجات غير مسبوقة أسقطت الحكومة
يشار الى أن موجة من الاحتجاجات والتظاهرات الشعبية قد انطلقت في العاصمة العراقية بغداد ومحافظات وسط وجنوب البلاد في الاول من تشرين الاول اكتوبر 2019 للمطالبة بمحاربة الفساد وتوفير الخدمات وفرص العمل ومناهضة الهيمنة الايرانية أوقعت حوالي 600 قتيلا من المتظاهرين و20 الفا من الجرحى بينهم عناصر من قوات الأمن.

وقد ارغمت هذه الاحتجاجات غير المسبوقة بحجمها وقوتها رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي على الاستقالة وتشكيل مصطفى الكاظمي للحكومة في الثامن من أيار مايو عام 2020 والتي أشرفت على اجراء انتخابات مبكرة في العاشر من تشرين الاول 2021 لكنها ادت الى أزمة سياسية بين القوى الخاسرة الرافضة لنتائجها والاخرى الفائزة فيها مازالت تداعياتها تضرب باستقرار وأمن البلد وتمنع تنفيذ الاستحقاقات الدستورية الناتجة عنها.