قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمر بن لادن وزوجته

بسبب تصريحات أدلى بها نجل بن لادن عن والده رفضت محكمة بريطانية منح تصريح إقامة لنجل زعيم القاعدة.

لندن: رفضت محكمة استئناف بريطانية الخميس منح تصريح اقامة لنجل زعيم القاعدة اسامة بن لادن، بداعي الزواج وقال قاضي المحكمة بالخصوص انه quot;قلقquot; لتصريحات ادلى بها نجل بن لادن قال فيها ان والده ليس ارهابيا.

وكان عمر بن لادن (28 عاما) استأنف قرارا مماثلا للسلطات البريطانية في 2008 اعتبره شخصا غير مرغوب فيه. وكان تزوج في 2007 بزينة الصباح (53 عاما) التي غيرت اسمها الاصلي وهو جين فيليكس براون. وكانت هذه الاخيرة قالت العام الماضي انها تريد الاقامة وزوجها في بريطانيا لتكون قريبة من اسرتها.

والخميس علل نائب رئيس المحكمة البريطانية لشؤون الهجرة واللجوء مارك اوكيلتون رفضه الطلب بالشك في رغبة عمر بن لادن في الزواج من quot;خطيبتهquot; في بريطانيا. ولم يعترف القضاء البريطاني بشرعية زواجه في السعودية. واشار القاضي ايضا الى تصريحات عمر بن لادن بشأن والده قبل سنوات التي كان اعتبر فيها ان اسامة بن لادن ليس ارهابيا وذلك رغم انه تبرأ من اعتداءات القاعدة وقال انه يدعو الى السلام.

وعمر بن لادن الذي يملك جواز سفر سعودي هو النجل الرابع لاسامة بن لادن من زواج اول. وكان اسامة بن لادن تبنى اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة التي اوقعت نحو ثلاثة آلاف قتيل وادت الى غزو افغانستان. وفي مقابلة مع quot;سي ان انquot; بداية 2008 قال عمر بن لادن انه لم يتحدث الى والده منذ العام 2000. ويقيم عمر بن لادن مع زوجته منذ نهاية 2008 في قطر وذلك بعد طرده من مصر وكانت اسبانيا رفضت منحه اللجوء.