قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيت لحم: اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت في رام الله، الضفة الغربية، ان quot;القدس مفتاح السلام للبشر وامل كل الفلسطينين والعربquot; وذلك في احتفالية الاعلان عن القدس quot;عاصمة للثقافة العربية 2009quot;. وقال ابو مازن ان quot;القدس هي مفتاح السلام للبشر وامل كل الفلسطينين والعرب ودرة التاج وعنوان العدل والسلامquot; منددا بquot;تعذر اقامة الاحتفالية في مدينة القدس بسبب الاحتلال الاسرائيليquot;.

واكد الرئيس الفلسطيني quot;ان سياسة التمييز والقهر وسلب الارض وهدم الاحياء والبيوت، وسياسة تزوير الماضي وتدمير الحاضر وسرقة المستقبل، يجب ان تتوقف كلها، اذا كان السلام يمتلك فرصة حقيقية على هذه الارضquot;. واضاف quot;اقول لامتنا واشقائنا دافعوا عن القدس وعن طابعها ومكانتها عاصمة لفلسطين وللتاخي والترابط الانساني ومفتاح السلام للبشر،اذا كنا نطمح الى عالم خالص من الحروبquot;.

وقد احتفل الفلسطينيون السبت في مدن الضفة الغربية باعلان القدس quot;عاصمة للثقافة العربيةquot;، حيث تمنع اسرائيل كل نشاط رسمي فلسطيني في القدس الشرقية التي يعتبرها الفلسطينيون عاصمة لدولتهم المستقبلية. فقد حذرت الشرطة الاسرائيلية التي نشرت تعزيزات في القدس الشرقية التي ضمتها اسرائيل بعد احتلالها في حزيران/يونيو 1967، الجمعة من انها ستمنع تنظيم تظاهرات ثقافية من قبل السلطة الفلسطينية في المدينة المقدسة. كما اعلن وزير الامن الداخلي الاسرائيلي آفي ديشتر ان الشرطة ستمنع كافة الانشطة التي تندرج في اطار هذه التظاهرة معتبرا انها تشكل quot;عملية للسلطة الفلسطينيةquot; تهدف الى النيل من quot;سيادةquot; اسرائيل على القدس الشرقية.