قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لاغوس: دانت منظمة العفو الدولية الجمعة قيام القوى الامنية في نيجيريا باعمال quot;قتل غير قانونيةquot; خلال اعمال العنف التي اوقعت مئات القتلى في شمال البلاد بينهم مقاتلون اسلاميون متشددون.

وقالت المنظمة في بيان quot;تطالب منظمة العفو الدولية بان يحال كل المسؤولين عن عمليات القتل غير القانونية الى العدالة بمن فيهم المسؤولون الذين يامرون مرؤوسيهم بالقتل غير القانوني او يتهاونون مع مرتكبيه منهمquot;.

وطالبت المنظمة الحقوقية ومركزها لندن باجراء تحقيق حول مقتل الزعيم الروحي لمجموعة quot;طالبانquot; محمد يوسف، الذي قتل اثناء احتجازه في مركز للشرطة.

وحثت المنظمة المفتش العام للشرطة على طلب علني لاجراءات قضائية ضد المتسببين بهذه الاعمال.

وبرغم نفي الحكومة النيجيرية، فان منظمة العفو الدولية تؤكد ان quot;الشرطة النيجيرية اعدمت موقوفين للاشتباه بمشاركتهم في الهجمات المسلحة وكذلك اشخاصا رفضوا دفع رشاوى او اوقفوا على حواجز في الطرقاتquot;.

وجاء في بيان المنظمة تعليقا على اعمال العنف في دلتا النيجر جنوب البلاد quot;ان استخدام القوة المفرطة امر يكرره العسكريون الذي يتدخلون في اعمال العنف ويؤدي عادة الى وقوع اعداد كبيرة من القتلىquot;. واكدت المنظمة كذلك انها اتصلت بأسر الموقوفين وانها quot;تخشى ان يكون المفقودون قد أعدمواquot;.